الشرطة الأمريكية تخطئ بحق مبتعث سعودي دون اعتذار

الشرطة الأمريكية تخطئ بحق مبتعث سعودي دون اعتذار

الساعة 4:45 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, مبتعثون
2225
1
طباعة
0

  ......       

تسبب التشابه الكبير بين مبتعث سعودي في بوسطن بالولايات المتحدة الأمريكية والمتهم الرئيس في تفجيرات ماراثون بوسطن (جوهر تسارناييف) في اقتحام الأمن لمنزل المبتعث والقبض عليه قبل أن يتم الإفراج عنه بعد اكتشاف الأمر، ووفقاً لتصريحات المبتعث أحمد قاسم الرويلي فإنه مقيم مع عائلة أمريكية في بوسطن وفوجئ مساء الخميس الماضي بمداهمة 15 شرطياً مدججين بالرشاشات للمنزل والقبض عليه وزملاء له آخرين، وقيدوا أيديهم جميعاً وانهالوا عليهم بتوجيه أسئلة عديدة استغرقت نصف ساعة، وأضاف أنهم عقب ذلك فكوا قيود جميع زملائه وأدخلوهم المنزل إلا هو تركوه في الخارج، وأبرزوا له صورة جوهر تسارناييف وقال له أحد الشرطيين (هذا هو أنت) فأبلغه بأنها ليست صورته، فسألوه عن أخيه فأجابهم بأنه في المملكة ولم يسبق له زيارة الولايات المتحدة فكثفوا جملة من الأسئلة لمدة ساعة كاملة وبنبرة غليظة عن تاريخ ميلاد أخيه وآخر مرة رآه ومتى اتصل به وطبيعة عمله وتاريخ دخوله أمريكا واسم المعهد الذي يدرس فيه.

ويتابع الرويلي قصته قائلاً: (طلب مني أحدهم ركوب سيارة الشرطة وفي آخر لحظة أعادني ضابط آخر أعلى رتبة وقال لا داعي لإركابك السيارة، وأدخلوني المنزل بعد أن فكوا القيود عن يدي، وانصرفوا تاركين خلفهم الباب مكسوراً).


قد يعجبك ايضاً

#عاجل .. العثور على امرأة متوفية بمنطقة رملية شمال خطة حائل

المواطن – شريف النشمي – حائل باشرت الجهات