سعودي ينتظر هويته الوطنية يناشد وزير الداخلية: انقذني من المتعنتين في عرعر!

سعودي ينتظر هويته الوطنية يناشد وزير الداخلية: انقذني من المتعنتين في عرعر!

الساعة 9:28 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
2435
1
طباعة
سبق

  ......       

ناشد مواطن سعودي وزير  الداخلية الأمير محمد بن نايف،  التدخل لإنقاذه مما سماه تعنت موظفي الأحوال المدنية في عرعر.

وقال المواطن (عادل) لـ “الموطن” إنه أنجز كافة المعاملات المطلوبة للحصول على بطاقة هويةٍ له ولشقيقته عزيزة، غير أن موظفي الأحوال المدنية يصرون على حرمانهما من هذا الحق لمجرد أنه ظهر عبر وسائل الإعلام ليعلن شكواه.

وذكر عادل إن مشكلته وشقيقته بدأت في عام 1992 عندما انفصلت والدته الكويتية عن والده السعودي، مضيفاً أنهما بقيا طوال هذه الفترة دون أي هوية رغم مطالباتهما بها.

وقال عادل: “قمنا  بمراجعة الأحوال المدنية في منطقة الحدود الشمالية كون والدي من سكان مدينة عرعر، فتمم توجيهنا للأحوال المدنية في الرياض ثم وزارة الداخلية، وأخيراً عدنا إلى رأس المعاملة – عرعر – حتى وصلت مطالباتي وأختي إلى نقطة النهاية، وهي استخراج رقم سجل مدني في أحوال عرعر، غير أن تعنت المسؤولين هناك  أدى إلى تأخير صدور البطاقة الوطنية
حتى الآن”.

وواصل عادل قائلاً: “أتيت من الكويت بعد صدور سجل مدني لي وراجعت الأحوال فدخلت على موظف قسم الجنسية فقلت له متى أستلم بطاقة الأحوال؟ فقال لي بغضب: اذهب لوكالة الأحوال وراجعهم، فقلت له لماذا أنت غاضب؟ فقال لي لا تزعجني واذهب إلى وكالة الأحوال فأنت عاق لأبيك! فقلت له هذا ليس من شأنك، أنت هنا لتنفذ فقط ليس لتحقق مع المراجعين، وكلامك ستحاسب عليه
أمام القضاء السعودي، فرفع السماعة للاتصال بشرطة الأحوال فأخذني والدي خارج الأحوال”.

ويضيف: “في اليوم الثاني ذهبت إلى مدير الأحوال في مدينة عرعر ومعي المعروض للتعقيب على معاملتي، فلم يعجبه خطابي، يشطب الكلمات التي تعد  – حسب رأيه – غير مناسبة، ثم أعطاني صيغه يرى أنها مناسبة، فكتبت ما أراد ثم رجعت له، فقال لي تأتي بعد يومين لاستلام رقم الوارد، فأتيت ودخلت عليه متودداً، فإذا به يصرخ بوجهي: أنت مزعج وتطالبني بشيء ليس لك؟ وليس
لك شيء عندي بعد الآن!!ِ

و حسب رواية عادل، فقد تابع مدير أحوال عرعر  كلامه قائلا: “سأكتب محضرا في أبيك، ثم نادى موظفاً لديه  وطالبه بكتابة محضر في والدي وأيضاً في الموظف الذي أخبرنا بأن السجل المدني لي موجود”.

و استطرد عادل موضحاً أنه سأل مدير أحوال عرعر: “ماذا تريد مني حتى لا تكتب المحضر؟ فقال له: “ألا تدخل الأحوال الا بعد ٨ شهور!! فقلت له حاضر وخرجت!!

وأضاف عادل: “كلما طالبت الموظفين في أحوال عرعر بأن يرفعوا معاملة لأختي “عزيزة” أجابوني فيما بعد، منوهاً بأن استخراج رقم سجل مدني – ووجوده في الحاسب الآلي يعني انتهاء معاملتي وإصدار بطاقة هوية وطنية، ولكن المسؤولين في أحوال عرعر غاضبون مني بسبب ظهوري إعلامياً.

وأضاف: “عبر “المواطن”: أناشد وزير الداخلية وضع حد لتسلط الموظفين والتوجيه بصرف الهوية لي ولأختي عزيزة، وأنا على ثقة بأن ولاة الأمر في المملكة لا يرضون بهذا الظلم”.


قد يعجبك ايضاً

“دور المواطن في تحقيق الأمن” يحصد المركز الأول بمسابقة الأفلام التوعوية العربية

المواطن – الرياض حققت وزارة الداخلية السعودية ممثلة