البرازيلي أوزيا يفتح قلبه لـ”المواطن”: أضحك جداً على الشلهوب!

البرازيلي أوزيا يفتح قلبه لـ”المواطن”: أضحك جداً على الشلهوب!

الساعة 10:00 مساءً
- ‎فيالرياضة, السعودية اليوم, حوار
4540
6
طباعة
IMG-20130407-WA0011

  ......       

– أطالب الجماهير بالمزيد من الدعم فالمواجهات القادمة صعبة

– أهل السعودية يحبون الكرة بشكل جماعي وميزتهم: البعد عن العنف

عبر المدافع البرازيلي المحترف في صفوف نادي الهلال أوزيا دي لاريو عن سعادته بوجوده في الملاعب السعودية، وقال إنه لا يشعر بغربة وسط لاعبي “الزعيم”, مشيراً إلى أن أول ما سجله عن أهل المملكة أنهم مثل أبناء بلده يحبون الكرة بشكل جماعي.

وحكى أوزيا في حوار خاص مع “المواطن” عن علاقته بزملائه في الهلال، وكشف عن مواقف طريفة جمعته ببعضهم، خاصة محمد الشلهوب الذي يعد مع سعد الحارثي الأقرب إليه بحكم إجادتهما للغة البرتغالية.

 وعبر أوزيا عن سعادته بوجوده في فريق بطل، داعياً الجماهير لمواصلة دعمها للاعبين حتى يحققوا المزيد من الانتصارات، خاصة أن الفترة المقبلة ستشهد العديد من المواجهات الحاسمة.. وهذا نص الحوار:

نريد أن نعرف من هو أوزيا؟

أهلاً بكم, أوزيا هو شاب بسيط وعادي جداً يعيش حياته بكل بساطة يذهب إلى التمرين يومياً كأي لاعب آخر ومن ثم يعود للبيت لقضاء باقي يومه في مشاهدة الأفلام أو الذهاب إلى المجمعات التجارية أو أي شيء من الممكن أن استفيد منه وأقضي وقتي فيه.

هل انسجمت وتكيفت مع أجواء الرياض أم أنك تجد صعوبة في ذلك؟

أنا مرتاح في الرياض, ربما المدينة متحفظة قليلاً ولكن كل وسائل الراحة والترفيه موجودة وأجد نفسي سعيداً خصوصاً أني أجد الحفاوة التامة من زملائي اللاعبين في الهلال وما زلت أكرر أني سعيد بوجودي في السعودية التي أراها متطورة من ناحية كرة القدم, فاللاعبون هنا مميزون ويقدمون كرة قدم ممتعة.

وهل وجدت فارقاً بين اللعب في الدوري البرازيلي والدوري السعودي؟ 

ليس هناك فارق كبير, فالكل هنا يريد لعب كرة القدم حتى إنني عندما أتنقل في الرياض بسيارتي أجد ملاعب الحواري في كل مكان مثلما هي موجودة عندنا في البرازيل.. رائع عندما تلعب في بلد أهلها يحبون كرة القدم.

ومن الناحية الجماهيرية, أيهم أكثر حماساً؟

كل الناس يحبون كرة القدم هنا وأنا أفرح وأكون سعيداً عندما أرى جماهير الهلال تحضر وتؤازر الفريق في الملعب وهذا موجود أيضاً في البرازيل ولكن التعصب في البرازيل وصل إلى حد الموت عندما يخرج جمهور الفريقين يبدأ بعضهم في ضرب بعض (قالها ضاحكاً)، “أتمنى ألا أجد هذا هنا أيضاً”.

ومن هو أكثر اللاعبين قرباً لأوزيا؟

كل لاعبي الهلال يعاملونني كصديق لهم وأحبهم جميعاً, ولكن ربما محمد الشلهوب وسعد الحارثي قريبان مني أكثر لأنهما يستطيعان التواصل معي بالبرتغالية.

ألا توجد مواقف طريفة لك مع لاعبي الهلال؟

أنا دائماً أضحك على محمد الشلهوب عندما يتحدث بالبرتغالية فهو لا يجيد نطق الكلمات كما ننطقها نحن أهل اللغة فأبدأ بالضحك عليه حتى يغضب مني (لم يتوقف أوزيا عن الضحك حتى وهو يجاوب على الأسئلة التالية).

هل تجد نفسك محظوظاً عندما تحقق مع الهلال بطولة وأنت لم تكمل الشهر مع الفريق؟

بالتأكيد هذا شيء رائع جداً، فعندما تأتي للعب وتحصل على بطولة في وقت قصير فهذا يعطي اللاعب دفعة معنوية لتقديم كل ما لديه لإرضاء أنصار الفريق.

لماذا كانت فرحتك هستيرية في لقاء مع إحدى القنوات بعد انتهاء النهائي وتحقيقكم للبطولة؟

لا أدري عماذا تتحدث (قاطعته وعرضت له المقطع في موقع اليوتيوب فانفجر ضحكاً) “ما هذا, صدقني لم أر هذه الفرحة إلا الآن من خلالك, أعتقد أني كنت في حلم خاصة أننا حققنا البطولة بعد مباراة ماراثونية وصعبة أمام فريق النصر الذي كان نداً قوياً في النهائي.

ماذا تقول لجمهور الهلال من خلال صحيفة “المواطن”؟

أود أن أشكرهم لدعمي في الأيام الماضية وأتمنى منهم المزيد خاصة أننا مقبلون على ضغط مباريات وأيام حسم في البطولة الآسيوية. فكما عودونا على دعمهم في المباريات الماضية أتمنى منهم المواصلة على ذلك حتى نستطيع أن نقدم كل ما لدينا لإسعادهم، فهم جمهور يستحق الفرح.

كلمة أخيرة تود أن تقولها؟

شكراً لك على هذا الحوار, وأعتذر عن عدم ضيافتك بالشكل اللازم ولكن في المرة المقبلة سأقدم لك خروفاً كبيراً على صحن (يقصد المفطح في إشارة وتلميح لأن أعزمه على ذبيحة بعد أن وعدته بأن أجعله يجرب المندي).

IMG-20130407-WA0001

IMG-20130407-WA0002


قد يعجبك ايضاً

“نميار” يصدم “رونالدو” ويتحسر على الكلاسيكو

المواطن ــ أبوبكر حامد قال النجم البرازيلي نيمار: