أمير عسير واصفاً سد تبالة: مجموعة ردميات تسمونها مشروعاً؟!

أمير عسير واصفاً سد تبالة: مجموعة ردميات تسمونها مشروعاً؟!

الساعة 7:33 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
2470
4
طباعة
hghghhghghghghgh

  ......       

طمأن صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز -أمير منطقة عسير- خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز على سلامة وصحة المواطنين في محافظة بيشة، على إثر الأمطار الأخيرة التي تسببت في انهيار السد الترابي الركامي في وادي تبالة بالمحافظة.

جاء ذلك خلال الجولة التفقدية التي قام بها أمير منطقة عسير اليوم لسد وادي تبالة، الذي تعرض أمس إلى انهيار جزئي في الحاجز الترابي الذي يسبق إقامة الحاجز الخرساني الدائم للسدود الركامية الهرمية، وذلك نتيجة السيول والأمطار الغزيرة التي تشهدها المنطقة مؤخراً.

وشاهد سموّه حجم الأضرار التي لحقت بالسد والقرى المجاورة له، واستمع لشرح مفصل عن أسباب الانهيار، والمدة الزمنية التي استغرقها المشروع، مطالباً برفع تقرير عاجل عن أسباب تأخر المشروع والبطء في إنجازه.

وقال أمير عسير -في تصريح صحفي-: ”نحمد الله على ما أنعم علينا به من الخير والرحمة، ولقد شاهدت هذا اليوم أمرين؛ أحدهما أساءني والآخر سرني، فما أساءني هو ما رأيناه من المقاول الذي تسلّم المشروع ولم يكن على قدر المسؤولية، حيث مضى على تسلّمه للمشروع حوالي 6 سنوات، ولم نشاهد أي إنجاز إلا جزءاً بسيطاً لا يكاد يذكر، وهذا أمر أكدت عليه مراراً وتكراراً بأن تسلم المشاريع الخدمية المهمة التي تمس حياة المواطنين في المنطقة إلى من هو أكفأ، وليس من هو أرخص، فلولا الله -جل وعلا- ثم بسالة رجال الدفاع المدني وتيقظهم لكان حدث ما لا يحمد، ولكن -ولله الحمد- تم تنبيه المواطنين قبيل انهيار السد بفترة كافية، ما حد من حدوث ضحايا في الأرواح”.

وبيّن سمّوه أن الجهود التي تبذلها الجهات الحكومية متواصلة ومستمرة على مدار الساعة ومتناسقة لأجل مساعدة المواطنين وتوجيههم بالبعد عن أماكن الخطورة والأودية حفاظاً على سلامتهم، مشدداً على ضرورة أخذ المعلومة من مصدرها الصحيح والبعد عما لا يفيد، وأن الجاهل يُعلّم والحاقد يوقف عند حدّه.

وأشار سمّوه إلى أن ما شاهده على أرض الواقع من عمل المقاول لا يعتد به، لكونه مجموعة ردميات بسيطة لا ترتقي إلى اسم مشروع سد، وأن هذا المشروع كان يفترض أنه على الأقل شارف على الانتهاء مقارنة بعمره الزمني.

وأشاد ببسالة رجال الدفاع المدني ويقظتهم، وكذلك بتعاون المواطنين معهم.

وأشار سموه -في تصريحه- إلى أنه طمأن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز -خلال اتصال هاتفي مساء أمس- على صحة المواطنين، موضحاً أنه لم يكن هناك أي ضحايا أو خسائر.

ودعا سموه جميع وسائل الإعلام إلى مخافة الله في ما ينشرون، والابتعاد عن تهويل الأمور, فكل إنسان سيجازى بما يقول.

كما وقف صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز -أمير منطقة عسير- على الاستعدادات الكاملة للدفاع المدني، واستعرض الآليات المشاركة في الإنقاذ وسيارات الإخلاء والمروحيات العمودية.

وكان في استقبال سموه -لدى وصوله- محافظ بيشة -محمد بن سعود المتحمي- ومدراء الإدارات الحكومية في منطقة عسير ومحافظة بيشة، وعدد من مشائخ القبائل والنواب وجمع من المواطنين.

عقب ذلك، توجه أمير عسير لمقر محافظة بيشة والتقى عدداً من المسؤولين والأهالي، وبحث معهم أوجه السلبيات التي يعانونها، ثم تناول طعام الغداء المعدّ تكريماً لسموه.

رافق سمّوه خلال الجولة وكيل الإمارة المساعد للتنمية أحمد القحطاني ورئيس الشؤون الخاصة فيصل بن مشرف وعدد من مدراء الإدارات الحكومية ذات العلاقة.

فيصل بن خالد 3JAB_8751JAB_87725JAB_8641

قد يعجبك ايضاً

بالصور.. تدشين مشاريع صحية بأكثر من نصف مليار ريال في #عسير

المواطن – سعيد آل هطلاء – أحد رفيده