الأهلي يتغلب على الجيش القطري بهدفين مقابل لا شيء

الأهلي يتغلب على الجيش القطري بهدفين مقابل لا شيء

الساعة 11:42 مساءً
- ‎فيالرياضة
440
1
طباعة
1fzxyzcd60021-5-2013-3-51-33

  ......       

قدم النادي الأهلي السعودي عرضاً كروياً جميلاً أمام نادي الجيش القطري مساء البارحة وتغلب عليه بهدفين مقابل لا شيء سجلهما في الشوط الأول برونو سيزار في الدقيقة 24 ومصطفى بصاص في الدقيقة 37. وتأهل الأهلي بهذه النتيجة إلى دور ربع النهائي للبطولة الآسيوية ضمن أقوى ثمانية فرق آسيوية.

الشوط الأول

بدأ الأهلي المباراة بهدوء الواثق ولا سيما أنه يملك أكثر من فرصة للتأهل، وقدم واحداً من أجمل عروضه الفنية رغم الظروف القاسية التي يعانيها الفريق بغياب أكثر من عنصر هجومي في صفوف الفريق.

الجيش القطري من جانبه حاول جاهداً مفاجأة الفريق الأهلاوي واستطاع بسط سيطرته على الدقائق العشرين الأولى من عمر اللقاء عن طريق تحركات كريم الزياني وماجد محمد في الجهة اليمنى، إلا أن كل هجمات الجيش لم تصل لمرحلة الخطورة على مرمى العائد بقوة للتألق ياسر المسيليم، في حين كان أول وصول حقيقي للأهلي على مرمى الجيش القطري عن طريق سلطان السوادي الذي قدم تمريرة خادعة لبرونو سيزار داخل منطقة الجزاء في الجهة اليسرى سددها قوية زاحفة داخل مرمى الحارس أحمد سفيان هدفاً أهلاوياً أعلن تقدم الأهلي من خلاله.

وجعل هذا الهدف الأهلي يسيطر تماماً على مجريات اللقاء، ويتناقل لاعبوه الكرة في كل أرجاء الملعب بكل هدوء وفعالية هجومية عن طريق برونو سيزار مهندس الوسط الأهلاوي وتيسير الجاسم صاحب الخبرة العالية ليعود الأهلي للتسجيل عن طريق مصطفى بصاص بعد تمريرة رائعة من برونو سيزار على حدود منطقة الجزاء سددها قوية في المرمى القطري هدفاً ثانياً في الشوط الأول أنهى به الشوط بهدفين مريحين للغاية. ولم يستطع الجيش القطري، الذي لم يترك له الدفاع الأهلاوي فرصة للتسجيل، العودة على جو المباراة.

الشوط الثاني

مع بداية الشوط الثاني وعلى غير المعتاد استمر الأداء الأهلاوي على وتيرة الشوط الأول نفسها؛ هجوم مركز وبأكبر عدد ممكن من اللاعبين في منطقة جزاء فريق الجيش القطري بوجود سلطان السوادي وتحركات منصور الحربي في الجهة اليمنى وعقيل بلغيث في الجهة اليسرى، اللذين قدما أداء هجومياً مميزاً مع بقية لاعبي الفريق ليعود الأهلي للخطورة من تمريرة برونو سيزار لمصطفى بصاص الذي واجه المرمى ويتعرض لإعاقة من حارس المرمى أحمد سفيان احتسب على إثرها حكم اللقاء ركلة جزاء أضاعها برونو سيزار. وحاول الجيش القطري تعديل صفوفه عبر عدد من التغييرات التي قام بها مدرب الفريق الروماني سيكوكو بإدخال عبدالقادر إدريس والكوري تاي على فترات المباراة، إلا أن لاعبيه لم يقدموا ما يشفع لهم بالعودة للقاء لينهي الأهلي اللقاء لصالحه ويتأهل للمرحلة القادمة من البطولة الآسيوية.


قد يعجبك ايضاً

تركى الدخيل يستضيف تيريزا ماي على العربية غدًا

المواطن – الرياض يستضيف الإعلامي تركي الدخيل، غدًا