السجن 3 سنوات و200 جلدة لنيجيرية أجبرت طفلاً على التسول

السجن 3 سنوات و200 جلدة لنيجيرية أجبرت طفلاً على التسول

الساعة 10:42 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
455
2
طباعة
5

  ......       

علمت صحيفة “المواطن” من مصادرها الخاصة، أن المحكمة الجزائية بجدة أدانت مقيمة نيجيرية قامت بالاتجار بطفل عن طريق التسول والتكسب منه وضربه وتعذيبه والتسبب في إصابته. وحكمت بسجنها ثلاث سنوات وجلدها 200جلدة.

وكانت إحدى فرق دوريات الأمن قد تلقت إخبارية من مواطن يفيد فيها عن مشاهدته طفلاً يبلغ من العمر حوالي (7 سنوات) يتسول نهاراً داخل إحدى محطات البنزين بشارع التحلية منذ عدة أيام ثم يبيت داخل المحطة.

 وعند التوجه للموقع وجد الطفل ولوحظ عليه آثار ضرب وتعذيب، وتم إرساله لمركز إيواء الأطفال المتسولين، وصدر بحقه تقرير طبي تضمن إصابته بجروح غير ملتهبة قديمة متفرقة في جميع أنحاء جسمه, فيما قدرت مدة الشفاء بأربعة عشر يوماً، وبسؤاله أفاد بأنه يقوم بالتسول تحت الإجبار من قبل  امرأة نيجيرية.

  وأضاف الطفل أنه تم القبض على عائلته وترحيلهم إلى بلادهم كونهم يقيمون في البلاد بطريقة غير مشروعة، وأنه يتسول لصالحها ويتعرض للضرب والتعذيب بسلك كهربائي بصفة مستمرة إذا لم يتحصل على مبلغ وقدره (مائتي ريال) عن طريق التسول.

 وبالبحث والتحري تم القبض على المرأة وضبط بحوزتها إقامة مزورة ومبلغ (1325) ريالاً اكتسبتها عن طريق التسول.

 وبمواجهة الطفل بالمرأة  تعرف عليها وأفاد بأنها هي المرأة التي تعذبه وتضربه، واتضح من خلال عرضها عليه خوفه منها, وباستجوابها اعترفت بتعذيب الطفل وضربه كونه يتغيب عن المنزل كثيراً، مشيرة إلى أنه تم القبض على أسرة الطفل من قبل وترحيلهم إلى بلادهم كونهم يقيمون في البلاد بطريقة غير نظامية، وأن الطفل بقي لديها لكونها جارة أسرته.

وطالب الادعاء العام في لائحته التي قدمها ضد المرأة بإنزال أشد العقوبات عليها ومعاقبتها استناداً لنظام مكافحة الاتجار بالأشخاص.


قد يعجبك ايضاً

شاهد.. مصارع يلقي طاولة على خصمه أثناء مؤتمر صحفي