“المواطن” تتجه للصدارة بأكثر من 600 ألف زائر و3 ملايين صفحة مستعرضة خلال شهر

“المواطن” تتجه للصدارة بأكثر من 600 ألف زائر و3 ملايين صفحة مستعرضة خلال شهر

الساعة 10:13 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
1160
14
طباعة
بنر الصحيفة

  ......       

حققت صحيفة “المواطن” بعد شهر واحد من انطلاقتها، أكثر مما توقعه مؤسسوها، ويعود الفضل في ذلك لله تعالى أولاً، ثم للمواطن السعودي الذي منح هذه الصحيفة الوليدة ثقته، فساهم فيها بالخبر والفيديو والتعليق والترويج.

وكما تدل الأرقام المسجلة على المواقع الإحصائية والتفاعلية، فقد حققت صحيفة “المواطن” إنجازاً كبيراً سواء على صعيد عدد زوارها أو متابعيها، فقد تمكنت على مستوى ترتيب المواقع داخل المملكة من تجاوز آلاف المواقع الأقدم منها لتستقر مع نهاية الشهر الأول من عمرها عند الترتيب 475 وفق تصنيف اليكسا ليوم 2 مايو الجاري، علماً بأن صحفاً إلكترونية ما زالت- على الرغم من عمرها الطويل نسبياً- دون هذا الترتيب.

ووصل عدد زوار “المواطن” خلال الشهر الأول 687271 بمتوسط 25 ألف زائر يومياً، وزاد من قيمة هذا الإنجاز أن السعوديين كانوا أصحاب الأغلبية المطلقة بين هؤلاء الزوار، حيث بلغت نسبتهم 70%، في حين بلغت نسبة الذين زاروا موقع الصحيفة من داخل دولة الإمارات العربية المتحدة 15%، وهو ما يمكن رده إلى وجود أكثر من حدث سعودي لاقى اهتمام الأشقاء الإماراتيين كأحداث مهرجان “الجنادرية” ومباراة فريق “العين” ضد الهلال التي أقيمت مؤخراً في الرياض.

وتوزع باقي زوار الصحيفة على دول العالم وإن تفوقت الدول التي توجد بها جاليات سعودية كبيرة كالولايات المتحدة وبريطانيا.

وشكل بند الصفحات المستعرضة، وهو عنصر أساسي في حسابات ترتيب المواقع، نحو ثلاثة ملايين و446 ألف صفحة.

وعلى صعيد المواقع التفاعلية، بلغ عدد متابعي “المواطن” في تويتر 16473 متابعاً، بينما تجاوز عدد المشاهدات في يوتيوب 100 ألف مشاهدة. أما صفحة “المواطن” على “فيس بوك” فلا يزال العدد بها ينمو، لكونها لم تؤسس إلا في نهاية الشهر.

وتبشر هذه الأرقام بأن “المواطن” تستطيع- بحول الله- وخلال فترة وجيزة أن تكون في صدارة الصحف الإلكترونية السعودية، على الرغم من صعوبة المنافسة في بلد تزداد فيه مساحة الإعلام الجديد كل يوم.

واعتبر رئيس تحرير “المواطن” الزميل محمد الشهري أن هذا النجاح تم بفضل الله، ثم بالدعم الذي لقيته الصحيفة من جانب قرائها، فضلاً عن الثقة التي لقيتها لدى الجهات المسؤولة نظير مصداقيتها والتزامها المهني.

وقال الشهري إن المواطن السعودي يمثل عنصر القوة الرئيسي في تجربة الصحيفة، مشيراً إلى أن معظم الانفرادات التي تحققت خلال هذا الشهر، كان مصدرها القراء الراغبين في توصيل الحقائق للجهات الرسمية، من خلال وسيط يثقون به.

وأشار الشهري إلى الجهد الكبير الذي يبذله فريق تحرير الصحيفة والذي يضم فضلاً عن إدارة التحرير في الرياض مراسلين متميزين في جميع مناطق المملكة، منوهاً بأن محرري “المواطن” يعتبرون أنفسهم صوت المواطن السعودي في كل مكان، وهم مستمرون في ذلك وحريصون عليه.

وكانت “المواطن” حققت خلال شهرها الأول عدداً من الانفرادات، كما فجرت العديد من القضايا المثيرة وتابعت الكثير من الأحداث، فضلاً عن  تواجدها الدائم وسط المواطنين في مختلف مناطق المملكة.

 


قد يعجبك ايضاً

صور.. مصادرة 17 ألف سلعة تالفة في تموينات جدة

المواطن – جدة داهمت الفرق التفتيشية بوزارة التجارة