داعية سلفي مهاجماً الرئيس المصري: اتبع هواه للبقاء في الكرسي

داعية سلفي مهاجماً الرئيس المصري: اتبع هواه للبقاء في الكرسي

الساعة 3:47 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
385
0
طباعة
0

  ......       

شنّ الداعية السلفي المصري الشيخ محمد جويلى هجوماً نارياً على الرئيس محمد مرسي وجماعة الإخوان المسلمين، معتبراً أن وصول الجماعة الإسلامية الأقدم لحكم مصر، لم يأت من ورائها خير .

وقال، عبر صفحته على الـ”فيس بوك”: “الرئيس مرسي لم يقدم شيئاً للإسلام ولا للشريعة، إنما أخلد إلى الأرض واتبع هواه في سبيل البقاء في كرسي الرئاسة”.

وأضاف الجويلي: “جماعة الإخوان بدهائهم ومكرهم يريدون الاستيلاء على السلطة والبقاء فيها، بل أكثر من ذلك يستعملون الدهاء الماكر المقنّن في تصفية مساجد أهل السنة في مصر ولكن لن يُسمح لهم بذلك بإذن الله والله المستعان عليهم”.

وأشار إلى أن جماعة الإخوان تستخدم مكرها في التزوير المقنّن في المدن التي ليس بها إخوان عن طريق الإقامات المزورة في كل بلد حتى تصبح لهم أصوات في الدوائر الانتخابية.

وتابع: “جماعة الإخوان أسوأ جماعة شوّهت الإسلام باسم الإسلام؛ لأنهم يبيحون كل شيء محرّم في سبيل البقاء في السلطة بمنطق الغاية تبرر الوسيلة؛ نقضوا العهود، وخانوا الأمانة، وأبعدوا الشريعة، وأتوا بالشيعة الروافض، وحاربوا السنة الشريفة، ومالؤوا العلمانيين على حساب الإسلاميين، وتشدقوا بالديمقراطية، وتحالفوا مع الشيطان (أمريكا والغرب) وساروا في ركابهما، ومع كل ذلك يقولون “الإسلام هو الحل!!!”.

وختم  بالآية الكريمة “كبرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذباً”.


قد يعجبك ايضاً

رؤى وخطط مختلفة في الاجتماع الأول لمعرض المصممين والمصممات برعاية “المواطن”

المواطن -عامر عسيري-الدمام عُقد مساء أمس الأربعاء الاجتماع