شرطة جدة تعلن: شقيقان سعوديان ارتكبا جريمة قتل “فتاة السامر”

شرطة جدة تعلن: شقيقان سعوديان ارتكبا جريمة قتل “فتاة السامر”

الساعة 8:50 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
5460
4
طباعة
فتاااة جده

  ......       

طبقاً لما انفردت به “المواطن” أعلنت شرطة جدة- قبل قليل- القبض على قاتل فتاة السامر واعترافه بما نسب إليه، حيث قبض عليه فجر السبت الماضي عن طريق عناصر من البحث وفقاً لما نشرته “المواطن”، في حين ذكرت صحف أخرى أن عملية القبض تمت فجر يوم الأحد.

وأوضح الناطق الإعلامي لشرطة جدة الملازم أول نواف البوق أنه بفضل من الله تعالى تم إلقاء القبض على مرتكبي حادثة فتاة السامر وهما شقيقان سعوديا الجنسية يعمل الأول موظفاً حكومياً ويبلغ من العمر 29 عاماً، فيما يعمل الآخر بالقطاع الخاص ويبلغ من العمر 24 عاماً، مشيراً إلى أنه تم القبض عليهما فجر السبت الماضي بعد العثور على الجثة في أقل من 24 ساعة بواسطة فريق أمني من شعبة التحريات والبحث الجنائي بجدة، والذي انتقل إلى محافظة خليص، حيث يقيم الجانيان إلا أن مصلحة إجراءات الضبط تطلبت التكتم على قبضهما إلى حين إدلائهما بالحقائق الصحيحة وتمثيلهما للحادث كما تم تصديق اعترافاتهما وتوثيقها.

وعن الحادثة وكيفيتها، ذكر الناطق الإعلامي أن الفتاة كانت على خلاف سابق مع العنصر الأساسي في القضية ذي الـ  29 عاماً، مما تسبب له في أذى على حد قوله، وكان الانتقام هو المحرك لتلك الجناية، مما استدعى الجاني حسب اعترافه إلى استدراج الضحية 28 عاماً سعودية الجنسية إلى استراحة عائدة له بمحافظة خليص وقام بضربها عدة ضربات متفرقة على الرأس والجسد وأيضاً خنقها وتكسير ثلاثة أضلع في الصدر، وبعد أن تأكد من مفارقتها للحياة قام بالاتصال على شقيقه ذي الـ 24 عاماً الذي حضر بغرض مساعدته في التخلص من الجثة، حيث إن الأول كان في حالة غير طبيعية حسب إفادته.

وأَضاف البوق: بالفعل قام الجانيان بحمل الجثة في عربة الثاني وهي سيارة من نوع جيب تويوتا “اف جى أبيض اللون 2013م” وإلقائها على أحد الأرصفة داخل حي السامر حوالي الساعة السابعة صباحاً من يوم الجمعة 30/ 6/ 1434هـ وهو المكان الذي عثر فيه على الضحية.

وأبان البوق أنه بعد ذلك عاد الاثنان إلى محافظة خليص واختفيا عن أنظار رجال الأمن. فيما ذكر البوق أن الجاني الأساسي في القضية “29″ عاماً سبق أن اتهمه ذوو الفتاة رسمياً بالتسبب في تغيبها عن أسرة ذويها وإغوائها حسب ما ورد في بيان سابق عن الحادثة وهو ما جرى توثيقه مسبقاً وفق بلاغ رسمي بمركز شرطة النزهة.

وبين البوق أن ما حدث من نقل غير صحيح للمعلومات وكذلك ربط خاطئ بين حوادث متفرقة كان من نسج خيال أناس مرضى يستهدفون أمن الوطن، مشيراً إلى أنه ينبغي علينا كمجتمع له قيمه الثابتة عدم تسليم مشاعرنا وعقولنا لأعداء لهم أجندات خارجية تستهدف زعزعة الأمن وبث روح الفرقة وإشاعة الفتنة بين المسلمين، وهذا أمر مرفوض ولا يقره أي مسلم شريف غيور تنبض في عروقه روح الوطنية والانتماء إلى أرضه الطاهرة وأهله وقيادته.

واختتم البوق قوله بأن المواطن- ولله الحمد- على درجة من الوعي ويستطيع التفريق بين الزيف والحقيقة.


قد يعجبك ايضاً

سوق الأسهم ينهى أولى جلسات الأسبوع مرتفعًا 36.68 نقطة

المواطن – الرياض أغلق سوق الأسهم السعودية اليوم