منتدى حول اللغة الإنجليزية والترجمة بكلية البنات بجامعة الأمير سلطان

منتدى حول اللغة الإنجليزية والترجمة بكلية البنات بجامعة الأمير سلطان

الساعة 11:28 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
1650
0
طباعة
منتدى حول اللغة الإنجليزية والترجمة بكلية البنات بجامعة الأمير سلطان

  ......       

برعاية الشركة الوطنية لتقنيات التدريب والتعليم نظمت كلية البنات بجامعة الأمير سلطان منتدى حول اللغة الإنجليزية والترجمة بمشاركة ثلاثين خبيرًا دوليًا من الولايات المتحدة الأمريكية، والمملكة المتحدة، وهولندا، وبولندا، والإمارات العربية المتحدة، من بينهم الدكتورة جوان كراندل عضو هيئة التدريس في برنامج الماجستير والدكتوراه في جامعة (umbc)، الرئيس السابق لمؤتمر تيسول والرابطة الأمريكية لعلم اللغويات التطبيقية، والبروفسور باسل حاتم عضو هيئة التدريس بالجامعة الأمريكية بالشارقة ورائد البحث العلمي في مجال الترجمة، بالإضافة إلى مشاركة كبريات الجامعات السعودية وعدد من الجهات المحلية.

وتضمن المنتدى- إضافة إلى الأوراق العلمية التي تم عرضها في أربع جلسات علمية مطولة- عددًا من الأنشطة، من بينها دورات أكاديمية وورش عمل، ومعرض ضم أجنحة تمثل (17) جهة مهتمة بتدريس اللغة الإنجليزية بالمملكة.

المنتدى الذي أقيم تحت عنوان «تواصل لمستقبل ناجح»، واستمر ثلاثة أيام؛ يهدف إلى مناقشة أفضل الأساليب والممارسات التي من شأنها تحسين مستوى اللغة الإنجليزية وأساليب تعليمها في منطقة الشرق الأوسط باعتبار اللغة أداة قوية لتطوير الأفراد وإضفاء الفعالية على مختلف نواحي حياتهم وصولا بهم إلى أفضل الفرص، هذا فضلاً عن دورها في التواصل العالمي وفهم الشعوب بعضها بعضًا. وقد شهد المنتدى حضوراً واسعاً، ولاقى اهتمام الباحثين، وأعضاء هيئة التدريس، والمترجمين، والطلبة.

وقد كرم الدكتور عبدالحفيظ محمد فدا وكيل جامعة الأمير سلطان للشؤون الأكاديمية والبحث العلمي على هامش الملتقى مدير عام الشركة الوطنية لتقنيات التدريب والتعليم الدكتور جمال بن الحسن الحفظي، معربًا عن شكره للشركة على رعايتها لهذه المناسبة المهمة.

بدوره عبر الدكتور جمال الحفظي عن سعادة الشركة الوطنية لتقنيات التدريب والتعليم برعاية هذه المناسبة، مؤكدًا أن ذلك يأتي ضمن المسؤولية الاجتماعية للشركة ودعمها الدائم للأنشطة والفعاليات التي تسهم في تمكين شباب الوطن، وترفع من كفاءتهم المهنية، وتعزز من فرصهم في سوق العمل، وفي مقدمتها ـ بطبيعة الحال ـ مهارات تقنية المعلومات واللغة الإنجليزية.

جدير بالذكر أن الشركة الوطنية لتقنيات التدريب والتعليم تعد إحدى الشركات الرائدة بالمملكة في تقديم حلول التدريب والتعليم والتقييم، وهي المشغل الوطني لشهادة كامبريدج العالمية في مهارات تقنية المعلومات التي تمثل أحد الفروع التعليمية لجامعة كامبريدج البريطانية المصنفة ضمن الجامعات الخمس الأولى في العالم، كما أن الشركة هي الممثل الحصري في المملكة العربية السعودية لمركز طلال أبو غزالة كامبردج في تقنية المعلومات الوكيل الحصري لشهادة كامبريدج في الدول العربية. وهي معتمدة لدى مختلف القطاعات المدنية والعسكرية بالمملكة بما فيها وزارة الخدمة المدنية والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني.

1


قد يعجبك ايضاً

شاهد.. ”المواطن” توثق بالصور لقاء الاتحاد و الاتفاق