وافدون يسيطرون على عقارات الدمام ويمنعون تأجيرها للسعوديين

وافدون يسيطرون على عقارات الدمام ويمنعون تأجيرها للسعوديين

الساعة 11:06 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
1885
1
طباعة
الدمام

  ......       

شكا مواطن من سيطرة العمالة الوافدة على مكاتب العقار في مدينة الدمام، واعتمادها بعض الممارسات المستفزة تجاه المستأجرين السعوديين.

وقال عبدالله العتيبي -في حديثه لصحيفة “المواطن”-: تمت ترقيتي قبل أسبوعين من قبل الإدارة الحكومية التي أعمل بها في الرياض على وظيفة في مدينة الدمام، وكان أول شيء فعلته أن سلمت الشقة التي كنت أسكن بها في الرياض، ونقلت عفشي إلى المنطقة الشرقية، وليتني ما فعلت. فقد واجهت صعوبة بالغة في العثور على شقة، أو منزل، واضطررت للسكن في فندق، وقمت بتخزين العفش في مواقف الفندق.

وتابع العتيبي: بحكم صغر الدمام، أجزم أنني لم أترك مكتب عقار واحد لم أزره، ورغم ذلك فشلت في الحصول على شقة بأي سعر، والمشكلة ليست في وفرة الشقق، والمنازل، بل في رفض المكاتب التأجير السعوديين.

وأضاف: أحد الإخوة السودانيين العاملين في مكتب عقار، اعترف لي أن المستأجر السعودي غير مرحّب به، بحكم أنه لا يدفع كثيراً من المال، إضافة إلى أنه غير ملتزم بدفع الإيجار في موعده، بعكس الأجانب موظفي الشركات، الذين يدفعون دون مفاوضة وبانتظام، بحكم أن شركاتهم توفر لهم “بدل سكن”، لذلك هم مطمع كل مكاتب العقار، التي تتولى إدارة الأملاك.

وتساءل العتيبي: هل يعقل أن أبقى مقيماً بالفندق، وهناك شقق ومنازل شاغرة تنتظر الأجانب لتأخذهم العمالة المسيطرة على مكاتب العقار على كفوف الراحة، وتقدّم لهم كل الخيارات والعروض التي أخفتها عنّي وعن كل مواطن.

وختم العتيبي حديثه بتوجيه اللوم للجهات المعنية قائلاً: اللوم يقع على الجهات المعنية التي لم تحفظ حقوقي كمواطن، ولم تحفظ حقوق ملاك العقارات من المتلاعبين، ما جعلهم يلجؤون لمثل هذه الممارسات، التي أقل ما يمكن أن توصف به، أنها مستفزة ومعيبة أيضاً.


قد يعجبك ايضاً

صورة متداولة.. فتيات على دباب يثيرن الرعب في مكة

المواطن – مكة المكرمة  تدول مرتادو شبكات التواصل