النصر والهلال والأهلي .. وعقدة البطولات المحلية!

النصر والهلال والأهلي .. وعقدة البطولات المحلية!

الساعة 9:13 صباحًا
- ‎فيالرياضة
1845
0
طباعة
النصر والهلال

  ......       

بين من يصدق مصطلح “العقدة” كروياً وبين من يرفضه، يقف المنطق حائراً أمام قرائن تثبت صحة الموقفين وقربهما للإقناع. “العقدة” في ظاهرها سوء طالع لا أكثر، وفي باطنها انكسار نفسي وتشرّب للهزيمة قبل أن تبدأ المنافسة.

من يخض في تفاصيل كرة القدم يدرك أن للجوانب المعنوية أثراً كبيراً في قيمة اللعبة وحسمها توازياً مع الجوانب الفنية والأدوات والكوادر.

في كرتنا السعودية أفرز غياب بعض الأندية عن بطولات بعينها تساؤلات لدى الجماهير والإعلام عن صحة وجود العقدة من عدمها، فها هو النصر السفير الأول لأندية آسيا قاطبة في بطولة العالم للأندية يقارب عامه الأربعين مبتعداً عن كأس ولي العهد، وأما زعيمها الهلال الذي أدمن مذاق البطولات بأنواعها ومسمياتها فهو يكمل عامه الخامس والعشرين بلا بطولة كأس الملك، بينما يثير غياب الملكي الأهلاوي عن بطولة الدوري للعام الثلاثين الحيرة والدهشة في ظل سطوته على بطولات الكؤوس.


قد يعجبك ايضاً

رؤى وخطط مختلفة في الاجتماع الأول لمعرض المصممين والمصممات برعاية “المواطن”

المواطن -عامر عسيري-الدمام عُقد مساء أمس الأربعاء الاجتماع