تقرير للعفو الدولية يكشف عن وجود معسكرات سرية في بولندا

تقرير للعفو الدولية يكشف عن وجود معسكرات سرية في بولندا

الساعة 2:44 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
435
0
طباعة
0

  ......       

كشفت منظمة العفو الدولية اليوم في تقرير لها عن استضافة بولندا لأحد معسكرات الاعتقال السرية التابعة لوكالة المخابرات المركزية سي أي ايه.

وأضاف التقرير الذي نشرته المنظمة عبر موقعها اليوم أن منظمات حقوقية دولية كشفت النقاب عن تحقيقات أجريت منذ عدة سنوات حول تورط بولندا في معسكرات تعذيب سرية تحت إشراف وكالة المخابرات المركزية حيث تم اعتقال وتعذيب العشرات أثناء اعتقالهم واستجوابهم هناك من قبل السلطات الأمريكية.

وأشار التقرير إلى رفض السلطات البولندية الاعتراف بوجود مثل هذه المعسكرات على أراضيها ورفضها الإفصاح عن أي معلومات حول هذا الأمر إلا أن التحقيقات أثبتت وجود هذه المعسكرات والتي أنشأت بالتزامن مع أحداث سبتمبر الشهيرة من أجل استجواب المشتبه بهم وأن الكثير من المتهمين في عداد المفقودين أو الموتى من جراء أساليب التعذيب الوحشية التي تعرضوا لها على يد التحقيق.

وأشار التقرير إلى السعوديين عبد الرحيم الناشري وزين العابدين محمد حسين الشهير بأبو زبيدة المتهم بأنه العقل المدبر لتفجير المدمرة “كول” قرب سواحل اليمن والذي أكد أنه تعرض للاعتقال في بولندا وتعرض لكل أنواع الانتهاك الجسدي إلا أن السلطات البولندية أنكرت في ذلك الوقت قبل أن يخرج جورج بوش الرئيس السابق للولايات المتحدة ويعترف في مذكراته أن الناشري وشخصاً آخر هو زين العابدين محمد حسين الشهير بأبو زبيدة من أصول فلسطينية ومولود بالسعودية تعرضا للاستجواب بطرق خاصة تحت ضغط نفسي ومعنوي.

كما أكد الناشري أنه تعرض لتهديدات بالاعتداء الجنسي هو وأسرته من قبل المحققين في معسكر ستاري كياجكوتي 180 كيلو متراً شمالي العاصمة البولندية وارسو.

يذكر أن الناشري وأبو زبيدة ما زالا رهن الاعتقال والتحقيق في معسكر الاعتقال الشهير جوانتانامو.


قد يعجبك ايضاً

أحد والقادسية يتعادلان في دوري الشباب لكرة القدم

تعادل فريقا أحد والقادسية بهدف لكل منهما خلال