تويتر.. ساحة لمشاكسات راغب وأحلام خارج “آراب أيدول”

تويتر.. ساحة لمشاكسات راغب وأحلام خارج “آراب أيدول”

الساعة 4:02 مساءً
- ‎فيتغريدات24
3745
3
طباعة
0

  ......       

يبدو أن مشاكسات الفنان راغب علامة والفنانة أحلام، تجاوزت البرنامج التلفزيوني الذي يجمعهما “آراب أيدول”، والذي يعرض على قناة “MBC” لتصل إلى حساباتهم الشخصية في الموقع الاجتماعي “تويتر”.

وكتب راغب تغريدات ألمح فيها إلى زميلته أحلام، كتغريدة “هيدي الحملة اللي بيعملوها بعض الناس بحسابات وهمية سيّدتهم معروفة وطقطقاتهم كمان معروفة. العبوا غيرها واطلبوا من سيدتكم أن تلبس لبس محتشم” وهي التغريدات التي نفى أن يكون المقصود بها زميلته أحلام غير أن جمهور أحلام أكد أنه يقصدها.

وقال علامة رداً على سؤال إحدى المتابعات عن من يعني تحديداً بتغريدته: “أنا أقصد بشكل عام.. إني أحترم جداً المرأة التي تلبس أزياء وتلتزم وتقاليد بلادها ولا تخجل بها. بشكل عام يعني”، إلا أن أحد المتابعين ويدعى عبدالله استطاع أن يؤكد ما فُهم من أن المقصود بالتغريدة أحلام وهو ما دفعه بمطالبة علامة بالاعتذار لأحلام.

ورد علامة قائلاً: “مش غلط المرأة تلتزم بتقاليد بلادها. الغلط هو أن تخالف تقاليد وعادات بلادها” دون أن ينفي أنه يعني زميلته.

وعلق علامة على الحملة الشرسة التي واجهها بسبب صراعه مع أحلام بتغريدة “أنا لا أعير اهتمام لبعض الحملات المعروفة مين وراها والسبب هو الحقد والغيرة أنظر إلى الأمام وليس إلى الوراء وخليه اللي ما عاجبو يموت بغيظه”.

ونفى علامة أن تكون زميلته أحلام قد عانت في حلقات من البرنامج، مضيفاً أن تلك هي طبيعتها، ذاكراً رفضه لأي اتهام مزيف يطال أعضاء لجنة تحكيم البرنامج، ومطالباً من جماهيره الحديث بعيداً عن الافتراءات.

في المقابل، لم يهدأ حساب أحلام، والتي غردت دون الإشارة لأحد، ولكن بطريقة أشبه بالرد قائلة: “هذه هي تربيتي لا أرد الإساءة بالإساءة وأنا خليجية وافتخر‏”.

وفي تغريدة أخرى قالت: “شكرا أهلي بالخليج ودعمكم لي غير مستغرب أما ردي على راغب فهو من الوازع الديني فقط ونحن عبيد الله تعالى وليس لي فضل. الفضل لله وحده في وجودنا”. في إشارة لما كان قد تعدى به على الذات الإلهية.

وقد وجدت مشاكسات علامة وأحلام متابعة ودعماً من جماهير أحلام أو الحلوميين – كما تسميهم -، حيث طالبوها بمقاضاة علامة رداً على تغريدة “الاحتشام”، فردت قائلة: “لاتحاتيني وانا أختك ربي يخلص حقي من اللي يضروني أول بأول ولله الحمد وانا وكلت أمري لله سبحانه هو من يقول كن فيكون شكرا‏”.

وأضافت “من يتجاوز الإساءة ليَس عَاجزاً عَن ردهاَ، ولكِنهُ عَرف قَدر المُسيَء فَي تَجاهله وعرف قدر نفسه فَي رفعَها .‏”


قد يعجبك ايضاً

“دور المواطن في تحقيق الأمن” يحصد المركز الأول بمسابقة الأفلام التوعوية العربية

المواطن – الرياض حققت وزارة الداخلية السعودية ممثلة