عصابة تخطف سعودياً وتبدأ في تقطيع أصابعه في لبنان

عصابة تخطف سعودياً وتبدأ في تقطيع أصابعه في لبنان

الساعة 10:39 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
990
3
طباعة
BMacJ-RCMAAQWJo

  ......       

اختطفت عصابة مواطناً سعودياً في لبنان، منذ أكثر من أسبوعين، وأوضح شقيق المختطف-عبدالمحسن فاروق القرشي، في اتصال هاتفي مع “المواطن”- أن العصابة قامت باختطاف شقيقه خالد من إحدى القرى الحدودية اللبنانية السورية تحت تهديد السلاح.
وقال القرشي إن العصابة تطالب بفدية مقدارها 100 ألف دولار، من أجل إطلاق سراح شقيقه، مبيناً أن المختطف تزوج من فتاة سورية قبل عشر سنوات، وكانت زوجته حاملاً ورغبت في السفر إلى سوريا لزيارة أقاربها، إلا أنها سافرت ولم ترجع.
وأضاف: “قررت زوجة أخي السورية البقاء في سوريا، وقد رزقت بفتاة، ومنذ ذلك الوقت وشقيقي لم ير ابنته، موضحاً أنه- منذ أسبوعين- اتصل بشقيقي أحد أقارب طليقته، وطالبه بتسلم ابنته مقابل مبلغ مالي يقدر بـ100 ألف ريال”.
وأردف القرشي قائلاً: “شقيقي أخبر أقرباءه أنه لا يملك مبلغ 100 ألف ريال، إلا أنه تلقى مرة أخرى اتصالاً من أحد أقارب طليقته، الذي طالبه بالحضور وتسلم ابنته، مبيّناً أنهم خفضوا المبلغ إلى عشرة آلاف ريال.
وذكر شقيق المختطف أن أقارب زوجته حددوا موعداً للقاء في إحدى القرى الحدودية في لبنان، وتوجه شقيقه- بالتنسيق مع السفارة السعودية في بيروت- إلى لبنان، وقال: “علمنا فيما بعد أنه تعرض للاختطاف”.
وبيّن القرشي أن الخاطفين اتصلوا به أمس على هاتفه، مطالبين بفدية 100 ألف دولار، مبيناً أن الخاطفين تحدثوا معه من جوال شقيقه خالد، الذي كان يصرخ لأنهم يعذبونه.
وأوضح القرشي أن شقيقه خالد، تحدث معه وهو يبكي ويصرخ، مطالباً بالنجدة، وقال له إنهم قاموا بقطع إحدى أصابعه، وهدد الخاطفون بقطع مزيد من الأصابع ويده إذا لم يتم توفير المبلغ.
وطالب شقيق المختطف سفير خادم الحرمين الشريفين والمسؤولين، بمساعدته في استرجاع شقيقه خالد.
يشار إلى أن المختطف موظف حكومي من سكان المدينة المنورة، ومشهود له بالصلاح، واشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بالمناشدة بإنقاذه، من خلال وسم عبر “تويتر”.


قد يعجبك ايضاً

بالصور .. ضبط شخص تلقى 415 الف حبة محظورة من لبنان

المواطن – شريف النشمي – الرياض تمكنت المديرية