الإدارة الأمريكيّة تحذّر من انقلاب الجيش على مرسي

الإدارة الأمريكيّة تحذّر من انقلاب الجيش على مرسي

الساعة 7:42 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
440
1
طباعة
sfdgfgf

  ......       

كشف مسؤولون كبار في الإدارة الأمريكيّة اليوم، أن الرئيس باراك أوباما، حذّر قادة الجيش المصري من “الانقلاب” على نظام الرئيس محمد مرسي، في الوقت الذي دعا فيه الأخير إلى الدعوة لإجراء انتخابات رئاسيّة مبكرة، للخروج من الأزمة الراهنة.

وأكّد المسؤولون الأمريكيّون، أن رئيس الولايات المتحدة قال إن الجيش المصري سيخاطر بخسارة المساعدات الأمريكيّة، إذا ما قام بانقلاب عسكري ضد رئيس الجمهورية في مصر.

كما شدد مسؤولو الإدارة الأمريكية، على أن الرئيس مرسي عليه أن يتنحى عن السلطة فوراً، حيث ذكر أحد المصادر: “نقول له يجب أن تجد طريقاً باتجاه الدعوة لانتخابات جديدة”، وتابع بقوله: “ربما هذا هو الطريق الوحيد لإنهاء الأزمة الراهنة”، بين نظام جماعة “الإخوان المسلمين” والمعارضة.

وقالت المصادر إنه في عديد من الاتصالات مع الرئيس مرسي ومساعديه، أكدت سفيرة الولايات المتحدة لدى مصر، آن باترسون، ومسؤولون آخرون بالخارجية الأمريكيّة، أن المطالب التي يرفعها المصريّون في احتجاجاتهم، تتطابق إلى حدّ كبير مع الإصلاحات التي تطالب بها واشنطن وحلفاؤها منذ أسابيع.

وأوضح أحد المسؤولين بقوله: “نحاول أن يقوم الرئيس مرسي باختيار رئيس وزراء جديد، وتشكيل حكومة جديدة، وإقالة النائب العام.. هذا هو النوع من الإجراءات التي يحتاجها ليبرهن للمعارضة أنه رئيس لكل المصريين.. إلا أنه لم يقم بأي إجراء منها لإثبات ذلك”.

وحذر مسؤولو الإدارة الأمريكية الجيش المصري من أن “انقلاباً عسكريّاً” للإطاحة بمرسي، قد يدعو المشرعين الأمريكيّين إلى المطالبة بوقف المساعدات التي تقدمها الولايات المتحدة إلى مصر، والتي تُقدر بثلاثة مليارات دولار سنويّاً.


قد يعجبك ايضاً

هذا ما قاله #البنك_الأهلي عن مقطع أجهزة نسخ بطاقات الصراف

المواطن – شريف النشمي – الرياض علق البنك