طيران “ناس” يفرق بين عملائه ويجبر مواطناً على دفع ثمن تأخره

طيران “ناس” يفرق بين عملائه ويجبر مواطناً على دفع ثمن تأخره

الساعة 12:39 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
750
11
طباعة
wrvfsfv

  ......       

تذمر المواطن محمد الغريب من المحسوبيات في طيران “ناس” وعدم المساواة بين عملائها عند سفره من الدمام إلى جدة، حيث سرد معاناته لـ “المواطن” وما تعرض له ولأسرته من مماطلة وعدم صعودهم بالطائرة بعد إغلاق البوابات بعشر دقائق، معترفاً بأنهم على حق.
وقال الغريب لـ “المواطن”: كلنا نعلم أنه لا بد من الحضور إلى المطار قبل مغادرة الرحلة بساعتين لاستخراج بطاقة الصعود، وتغلق أبواب الدخول قبل المغادرة بساعة تقريباً، فتأخرت أنا وعائلتي عشر دقائق عن موعد إغلاق الأبواب حسب ما أفاد به الموظف الذي منعنا من الصعود بسبب تأخرنا. لافتاً إلى أنه تكبد تكاليف مادية جعلته يقوم بالحجز مرة أخرى.

وأضاف: الأسف والندم يكمن عندما تكون هناك محسوبيات في العودة من جدة إلى الدمام عبر الرحلة “302” الأحد الماضي؛ حيث أغلقت أبواب الطائرة، استعداداً للإقلاع في وقتها المحدد، ولكن المحسوبية أدت للتأخر عن الإقلاع، حيث أمر كابتن الطائرة يفتح باب الصعود للطائرة، لركوب آخرين يتجاوز عددهم العشرة، وكذلك تم فتح باب الخزائن والعفش لوضع أمتعتهم.
وتساءل الغريب: ما الفرق بين وضعي أنا وأسرتي ووضع هؤلاء الركاب؟ أم أن الواسطة والمعرفة والمحسوبية والمناصب لها دور في ذلك؟
واختتم الغريب: حاولت أن أحل المشكلة ودياً مع خدمة العملاء، ولكن دون جدوى، بل إن تبريراتهم كانت غير مقنعة، وأتمنى من هيئة الطيران المدني النظر في معاناتي، فأنا رضيت بالنظام وخسرت مبلغاً يُقارب ثمانية آلاف ريال بسبب تأخري عن موعد الرحلة، بينما غيري أتى مُتأخِّراً وركب الطائرة رغم إغلاق أبوابها.


قد يعجبك ايضاً

شاهد.. مصارع يلقي طاولة على خصمه أثناء مؤتمر صحفي