“1000” شاب يفطّرون الصائمين ويرشدون التائهين في ساحات الحرمين

“1000” شاب يفطّرون الصائمين ويرشدون التائهين في ساحات الحرمين

الساعة 2:50 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
465
3
طباعة
2

  ......       

تنطلق يوم الأحد القادم فعاليات ونشاطات المعسكر الكشفي لخدمة المعتمرين والزوار في المسجد الحرام والمسجد النبوي، بمشاركة 1000 كشاف وجوّال وقائد ورائد، يمثلون الأندية الرياضية والجامعات والكليات وطلاب التعليم العامّ.

ويستضيف بيت الشباب -بمدينة الملك عبدالعزيز الرياضية بضاحية الشرائع بمكة المكرمة- الشباب المشاركين، وذلك بتوجيه من صاحب السمو الملكي الأمير نواف بن فيصل بن فهد بن عبدالعزيز الرئيس العام لرعاية الشباب.

ويأتي ذلك ضمن مشاركة الرئاسة العامة لرعاية الشباب خلال شهر رمضان المبارك، في تنفذ مشروع إفطار صائم في عدد من محافظات ومناطق المملكة.

وسيتم في هذا الإطار تجهيز 100 ألف وجبة توزع على المساجد والجوامع والطرقات الرئيسية في جميع مدن هذا الوطن المعطاة.

وقال مدير عام النشاطات الشبابيّة -محمد بن فوزان السويلم-: “إن برنامج خدمة المعتمرين والزوار وتوزيع وجبات إفطار صائم، سوف يواصل نشاطاته وفعالياته وبرامجه حتى نهاية هذا الشهر الفضيل، بمشاركة 1000 شاب وكشاف وجوال، لإرشاد التائهين والمعتمرين والزوّار في المسجد الحرام والمسجد النبوي وتوزيع وجبات إفطار الصائمين في مختلف مناطق ومحافظات المملكة العربية السعودية، إضافة إلى التعاون مع إدارات المرور في تنظيم السير والمشاة”.

وأضاف السويلم أن تجمع الشباب والكشافين والجوالة والقادة والمشرفين، سيكون في مقر بيت الشباب بمكة المكرمة بمدينة الملك عبدالعزيز الرياضية بمكة المكرمة؛ حيث يبدأ العمل على فترتين؛ تبدأ الأولى من الساعة 4:30، بينما تبدأ فترة العمل الثانية من بعد صلاة المغرب لانطلاقهم إلى مواقع الخدمة، وبعد عودتهم إلى بيت الشباب يمارسون بعض الأنشطة الثقافية والاجتماعية والدينية والرياضية.

وأضاف رئيس قسم الكشافة بالرئاسة العامة لرعاية الشباب ومدير البرنامج -صالح بن سليمان الهزاع- أن المعسكر الكشفي الرمضاني لخدمة المعتمرين والزوار، يتضمن برامج تربوية، إضافة إلى تعريف الخدمة للكشافين وتعليمهم التقاليد والمهارات الكشفية، إضافة إلى مسابقة للقرآن الكريم.

وقال الهزاع، إن من أهداف هذا المعسكر تعزيز بعض القيم، وفي مقدمتها تأصيل حبّ الوطن والانتماء إليه، والظهور بالمظهر المشرف أمام ضيوف الرحمن من زوار المسجد الحرام والمسجد النبوي، وإبراز الدور التربوي الذي تقوم به الرئاسة العامة لرعاية الشباب من خلال خدمة المجتمع والتفاعل مع البيئة المحيطة وتنمية روح العمل التطوعي لدى الكشافين والجوالة والشباب.

وأوضح عبدالله البريدي -مساعد مدير البرنامج من الرئاسة العامة لرعاية الشباب- أنه يستعد 1000 كشاف وقائد جوال وشاب للمشاركة في معسكر خدمة المعتمرين والزوار، الذي تنظمه الإدارة العامة للنشاطات الشبابية بالرئاسة العامة لرعاية الشباب ممثلة في قسم الكشافة.

وأضاف أن هذه المشاركة تأتي ضمن الخدمات التي تقدمها الرئاسة العامة لرعاية الشباب في خدمة المعتمرين والزوار وضيوف بيت الله الحرام لتوجيه من صاحب السمو الملكي، الأمير نواف بن فيصل بن فهد بن عبدالعزيز -الرئيس العام لرعاية الشباب- وبإشراف وكيل الرئيس العام لشؤون الشباب -محمد بن صالح القرناس- وبمتابعة مدير عام النشاطات الشبابية -محمد بن فوزان السويلم- وتنفيذ قسم الكشافة.

وأشار إلى أن من مهام كشافة وجوالة الرئاسة العامة لرعاية الشباب، أنهم سوف يسهمون -مع قوة أمن الحرم المكي الشريف والرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف- في تنظيم دخول وخروج المعتمرين إلى الطواف، ثم الخروج إلى السعي بين الصفا والمروة، كما سيسهم الكشافون في منع المعتمرين والزوار في أداء الصلاة في الطرقات والمشايات داخل المسجد الحرام والمسجد النبوي، وسوف يعمل 100 كشاف في توزيع الماء والتمر والعصائر على المعتمرين والزوار والعاملين في الطرق المؤدية إلى المسجد الحرام طوال هذا الشهر الكريم.


قد يعجبك ايضاً

بالفيديو.. كلمة الملك سلمان في #قمة_المنامة