أخلاق مبتعثين سعوديين تُدخل طالباً كورياً الإسلام

أخلاق مبتعثين سعوديين تُدخل طالباً كورياً الإسلام

الساعة 10:16 صباحًا
- ‎فيمبتعثون
1960
2
طباعة
travel_photo_images_1367301949_680

  ......       

قادت أخلاق اثنين من المبتعثين السعوديين -وعن طريق الصدفة- إلى إسلام أحد الطلاب الكوريين بمدينة تورنتو بكندا.

بدأت القصة عند قدوم الطالب الكوري إلى قاعة فندق حياة ريجنسي في يوم الجمعة ثاني أيام عيد الفطر المبارك، والذي كان موعداً لاحتفال الطلاب المبتعثين بالعيد، ليتواجه مع المبتعث محمد سمكري الذي أبدى استغرابه من حضور الطالب السعودي كون الحفل مخصصاً للمبتعثين السعوديين، وعند سؤاله عن سبب حضوره أبدى اهتمامه بالإسلام وأنه يقرأ كتباً عنه, وأن قدومه من أجل أن يحصل على معلومات أكثر عن الإسلام.
فقام المبتعث محمد سمكري -بدوره- بالترحيب به وتعريفه على المبتعث عبدالله عمر سلام, إمام جامع الإحسان بمؤسسة الدار بأوكفيل – تورنتو، وتم الاجتماع مع الطالب الكوري وتعريفه أكثر عن سماحة الدين الإسلامي. وطلب الطالب الكوري إعطاءه فرصةً ليأخذ فكرة أكبر طالباً التواصل معهم, وبعد مرور أسبوع من التواصل وترجمة معاني الإسلام الحنيف إلى اللغة الكورية ليسهل عليه الفهم، وإعطائه عدة كتب باللغة الكورية تتحدث عن الإسلام؛ تم إسلام الطالب -بحمد من الله ومنه- ونطق بالشهادتين معلناً دخوله الإسلام، يقيناً صادقاً بما يحويه من فضائل وشمائل تجعل منه الدين الذي يستحق أن يُتبع.


قد يعجبك ايضاً

عقوبات هي الأكثر شدة على كوريا الشمالية

المواطن – وكالات شدد مجلس الأمن الدُوليّ، اليوم