البرادعي يستقيل احتجاجا على فض اعتصامي رابعة والنهضة بالقوة

البرادعي يستقيل احتجاجا على فض اعتصامي رابعة والنهضة بالقوة

الساعة 7:22 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
765
0
طباعة
الدكتور محمد البرادعي

  ......       

أعلن المكتب الإعلامي للدكتور محمد البرادعي نائب رئيس الجمهورية المصرية للشئون الدولية أنه تقدم بخطاب استقالة من مهام منصبه لرفضه فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة بالقوة.

وقال البرادعي في استقالته :” إنني أتقدم باستقالتي من منصب نائب رئيس الجمهورية داعيا الله عز وجل أن يحفظ مصرنا العزيزة من كل سوء وأن يحقق آمال هذا الشعب وتطلعاته ويحافظ على مكتسبات ثورته المجيدة في 25 يناير 2011″.

وأضاف البرادعي : لقد ساهمت قدر ما وسعني الجهد وظللت أدعو لمبادئ الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية واحترام حقوق الإنسان والحكم الرشيد والتوافق المجتمعي والمساواة بين الجميع من قبل 25 يناير 2011 ومن بعدها دون تغيير ودون تبديل وسأظل وفيا لها.

وأوضح البرادعي أن بعض الجماعات التي تتخذ من الدين ستارا – حسب كلامه – والتي نجحت في استقطاب العامة نحو تفسيراتها المشوهة للدين حتي وصلت للحكم لمدة عام يعد من أسوأ الأعوام التي مرت علي مصر حيث أدت سياسات الاستحواذ والإقصاء من جانب والشحن الإعلامي من جانب أخر إلي حالة من الانقسام والاستقطاب في صفوف الشعب.

وقال البرادعي : لذلك كان المأمول أن تفضي انتفاضة الشعب الكبرى في 30 يونيو 2013 إلي وضع حد لهذه الأوضاع ووضع البلاد علي المسار الطبيعي نحو تحقيق مبادئ الثورة وهذا ما دعاني لقبول دعوة القوي الوطنية للمشاركة في الحكم.

وأشار الدكتور البرادعي إلى أن الأمور سارت في إتجاه مخالف حيث الوصول إلي حالة من الاستقطاب أشد قسوة وحالة من الانقسام أكثر خطورة وأصبح النسيج المجتمعي مهدد بالتمزق لأن العنف لا يولد إلا العنف.

وقال : كما تعلمون كنت أرى أن هناك بدائل سلمية لفض هذا الاشتباك المجتمعي وكانت هناك حلول مطروحة ومقبولة لبدايات تقودنا إلى التوافق الوطني ولكن الأمور سارت إلى ما سارت إليه ومن واقع التجارب المماثلة فإن المصالحة ستأتي في النهاية ولكن بعد تكبدنا ثمنا غاليا كان من الممكن – في رأيي – تجنبه.

وأوضح البرادعي أنه أصبح من الصعب الاستمرار في حمل مسئولية قرارات لا يتفق معها ويخشى عواقبها حيث لا يستطيع تحمل مسئولية قطرة واحدة من الدماء أمام الله ثم أمام ضميره.

 …………………………………………………………………….

أنباء عن استقالة البرادعي من منصبه
على خلفية فض اعتصامي رابعة والنهضة بالقوة
أكدت وكالة الأنباء الفرنسية أن الدكتور محمد البرادعي نائب الرئيس المؤقت عدلي منصور تقدم باستقالته اليوم على خلفية أحداث العنف التي شهدتها مصر.

وقالت بعض الفضائيات المصرية إن هناك محاولات لإقناع الدكتور البرادعي بالعدول عن استقالته.

يذكر أن البرادعي كان قد هدد بالاستقالة خلال الفترة الماضية.


قد يعجبك ايضاً

#عاجل .. الكهرباء عن العدادات الذكية : غير دقيق وهذه التفاصيل الصحيحة

المواطن -حسن عسيري – الرياض أوضحت الشركة السعودية