استقرار حالة الشاب “شاعري” وفهد الطبية تنشئ مركزاً لعلاج السمنة

استقرار حالة الشاب “شاعري” وفهد الطبية تنشئ مركزاً لعلاج السمنة

الساعة 3:38 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
2840
1
طباعة
خالد شاعري

  ......       

قال المدير العام التنفيذي لمدينة الملك فهد الطبية -الدكتور محمود عبدالجبار اليماني- إن مريض السمنة الشاب خالد شاعري (22 عاماً)، وصل أمس إلى المدينة بعد نجاح عملية النقل، وتم إدخاله إلى الغرفة المخصصة له بعد إجراء الفحوصات الطبية وتهيئة المريض طبياً من قبل الفريق المعالج”، مؤكداً أن حالته مستقرة ويخضع للملاحظة المباشرة الآنية.

وكان وكيل وزارة الصحة للخدمات العلاجية -الدكتور عبدالعزيز الحميضي- قد ثمن اللفتة الإنسانية الكريمة لخادم الحرمين الشريفين -الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، حفظه الله- لعلاج  الشاعري، مشيراً إلى أن هذه اللفتة ستعيد -بحول الله تعالى- حياة الشاب خالد إلى وضعها الطبيعي، بعد أن حرمته السمنة المفرطة من الالتحاق بالمدرسة.

وأضاف اليماني أنه تم وضع خطة من مراحل عدة، تشمل أولاً تقديم الخدمات العلاجية له في سكنه بشكل كامل وكأنه داخل المستشفى لحين نقله، ثم العمل على إعداد خطة النقل بالتنسيق مع الدفاع المدني وإدارة الطوارئ والجهات ذات العلاقة، وبإشراف طبيّ كامل من قبل استشاري الطوارئ والكوارث -الدكتور بدر العتيبي- بالتعاون مع إدارة الطوارئ بوزارة الصحة والدفاع المدني، وذلك لنقله بشكل آمن وسليم إلى مدينة الملك فهد الطبية بالرياض، ثم تولي الفريق الطبي، بقيادة استشاري جراحة المناظير والسمنة في المدينة، الدكتور عائض القحطاني علاجه.

ولفت الانتباه إلى أن هذه المراحل تطلبت تصنيع بعض الأجهزة الخاصة في الولايات المتحدة، وطلب أجهزه أخرى مثل السرير والرافعة الآمنة والكرسي المتحرك، بحكم أن الحالة استثنائية جداً، مفيداً أنه تم إجراء تجارب عدة لضمان سلامة هذه الخطوات وكفاءتها.

وأعلن المدير العام التنفيذي لمدينة الملك فهد الطبية، إنشاء مركز وطني لعلاج السمنة في المدينة الطبية، يختص بعلاج حالات السمنة المفرطة في المملكة، ويكون مرجعاً رئيساً لهذه الحالات، من أجل توفير أفضل السبل العلاجية لمرضى السمنة.

من جهته، أبان رئيس الفريق الطبي استشاري جراحة المناظير والسمنة بالمدينة -الدكتور عائض ربيعان القحطاني- أن المريض شاعري كان حمله وولادته طبيعياً، إلا أنه -في الشهر الخامس- بدأت معه حالات التشنج وفقدان الوعي وتطورت الحالة حتى السنة الثانية من عمره، حيث بدأ وزنه في النمو السريع، إلى أن قُيدت حركته ونشاطه.

وأشار إلى أن للمريض عشرة أشقاء؛ الأكبر يبلغ من العمر 23 عاماً ويعاني من سمنه كبيرة ويبلغ وزنه 150 كيلوجراماً وشقيقته 18 عاماً وتعاني أيضاً من سمنة ووزنها 100 كيلوجرام.


قد يعجبك ايضاً

شاهد.. معركة دامية بين غزال وفهد والنهاية مفاجئة