المقبولون بـ”كلية المجتمع” بحائل: ينتظرنا مستقبل مجهول

المقبولون بـ”كلية المجتمع” بحائل: ينتظرنا مستقبل مجهول

الساعة 12:13 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
10210
15
طباعة
2

  ......       

طالب عددٌ من طلاب جامعة حائل -الذين تم قبولهم على برنامج الدبلوم بكلية المجتمع للعام الدراسي القادم 1434/1435هـ من جامعة حائل- توضيح أسباب إدراج برنامج كلية المجتمع، وإرغام كثيرٍ من الطلاب والطالبات من خريجات الثانوية العامة على الالتحاق به، رغم عدم نجاح مخرجاته سواء على مستوى الطلاب أو الطالبات.

وتسائل عددٌ كبير من المقبولين والمقبولات ببرنامج الدبلوم بكلية المجتمع “المرغمين” –حسب تسميتهم لأنفسهم- عن أسباب القبول بالبرنامج، رغم الدراسة الميدانية التي قامت بها الجامعة لدراسة احتياج سوق العمل من خريجي وخريجات كلية المجتمع بحائل، مطالبين الجامعة بالنظر في خريجي وخريجات كلية المجتمع التي أضافت للبطالة في منطقة حائل أرقاماً جديدة.

وعبَّر المقبولون عن استيائهم من قبولهم على هذا البرنامج، متفقين جميعاً على أن يتم تحويل الطلاب إلى التعليم الموازي أفضل من الإرغام على برنامج يتجه خريجه إلى “مزبلة البطالة”-على حد قولهم- حيث لم تقم وزارة الخدمة المدنية حتى الآن بتوظيف خريجيه على الوظائف الإدارية التي تعلنها الوزارة، مشيرين إلى أنهم سيتكبدون عناء الدراسة بدون مكآفات أفضل من التخرج “لا شيء”.

وقال ولي أمر إحدى الطالبات “أبو محمد” لـ” المواطن”: إن ابنته الكبرى خريجة كلية المجتمع سابقاً، ولم يتم النظر في توظيفها من جميع الجهات الخاصة أو الحكومية، مشيراً إلى أنه تفاجأ أيضاً بقبول ابنته التي تخرجت هذا العام على نفس برنامج كلية المجتمع؛ ما سيؤدي إلى بطالة ابنته الصغيرة أيضاً.

ورأى “أبو محمد” أنه يجب على الجامعة إلغاء القبول على كلية المجتمع، وتحويل المقبولات إلى السنة التحضيرية التي تضمن الطالبة بعدها تخصصاً عملياً يتم التوظيف عليه بعد تخرجها، أفضل من تخصص المجتمع المعروف عنه أنه أحد أبواب البطالة، مشيراً إلى أن ابنته لن تستمر في الدراسة بالجامعة في برنامج كلية المجتمع.

وقال عددٌ من خريجي كلية المجتمع بحائل بصعوبة الحصول على الوظائف بعد التخرج وعدم استقبال ملفاتهم، ولجوء بعضهم للعمل في الورش والبقالات؛ حتى يوفرو لقمة العيش بعد شهادة برنامج كلية المجتمع بحائل، فيما توظف بعضهم في شركات في مناطق متعددة إلا أن التوظيف جاء بعد عناء البحث وبراتب لا يفي بمتطلبات الحياة.

وطالب خريجو وخريجات كلية المجتمع بحائل “جامعة حائل” بإعادة النظر في إدراج برنامج كلية المجتمع هذا العام لخريجي وخريجات الثانوية العامة، وتحويلهم إلى أقسام أخرى بالجامعة كالتعليم الموازي للطلاب والسنة التحضيرية للطالبات، حتى يتم دراسة حاجة سوق منطقة حائل لعمل خريجي وخريجات كلية المجتمع والتي لا تضمن سوى توظيف 20% من الخريجين والخريجات.

وأما خريجات كلية المجتمع بحائل فلم يتم الاعتراف بشهادة البرنامج، وتم توظيف بعضهن بناء على الشهادة الثانوية وبراتب لا يفي بلقمة العيش.

ونصحت بعض الخريجات قريباتهن بعدم الدراسة في الجامعة في برنامج كلية المجتمع وتفضيل الجلوس في البيت على الدراسة.

واشتكى عددٌ من الطلاب والطالبات الحاصلين على دبلوم كلية المجتمع بجامعة حائل -الراغبين في إكمال دراستهم لدرجة البكالوريوس بالجامعة- من شروط الجامعة رغم تحقيق عدد منهم معدلات مرتفعة، واستشهدت الخريجات بعدم حصولهن على حقهن في إكمال دراستهن للحصول على درجة البكالوريوس بالجامعة لقصر تدريس الحاسب الآلي بالجامعة على الطلاب فقط، فيما اعتبر كثيرٌ من الخريجين أن معادلة مقرراتهم الدراسية التي درسوها خلال برنامج البكالوريوس لن يعادل كثيراً، بل سيتم قبولهم كجدد ببرنامج مشابهة للتعليم الموازي الذي أعلنته الجامعة هذا العام.


قد يعجبك ايضاً

مجهول وضع عبوة ناسفة داخل كنيسة العباسية

المواطن – القاهرة أفاد مصدر أمني، أن أحد