أمير حائل ونائبه والمسؤولين : اليوم الوطني ترجم نجاح خطى المؤسس

أمير حائل ونائبه والمسؤولين : اليوم الوطني ترجم نجاح خطى المؤسس

الساعة 10:25 مساءً
- ‎فياليوم الوطني
390
0
طباعة
حائل

  ......       

رفع عدد من المسؤولين بحائل خالص التهاني والتبريكات لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، ولصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، ولصاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبد العزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء -يحفظهم الله- وللشعب السعودي الكريم بمناسبة ذكرى اليوم الوطني المجيد.

حيث رفع أمير منطقة حائل سعود بن عبد المحسن للقيادة الرشيدة التبريكات على توالي الإنجازات وعلى مرور ثلاثة وثمانين عاماً على ذكرى توحيد هذا الوطن الغالي، على يد المؤسس الملك عبد العزيز -يرحمه الله- الذي جعل هذه البلاد بعد توفيق الله موطن التوحيد، وقيادتها قائمة على تطبيق تعاليم شريعتنا الإسلامية، وإرساء العدل والحرص على كل ما يعود بالنفع على المواطنين.

وأشار إلى أن منطقة حائل نالت خلال المرحلة الماضية -بتوفيق الله ثم بدعم القيادة- جزءاً من احتياجاتها الملحَّة وبتكلفة مشاريع خدمية تزيد على خمسة وعشرين مليار ريال عبر الإدارات الخدمية المختلفة بالمنطقة، أهمها مشروع مياه حائل الشامل الذي وصل خيره إلى محافظات لم يتصوَّر أكثر المتفائلين أن يأتيها الماء بهذه الكمية وبهذا العمل المنجز وفي وقت قياسي، واكتمال افتتاح ستة فروع جديدة لجامعة حائل في محافظاتها، وزيادة عدد محافظات المنطقة من ثلاث محافظات إلى ثماني محافظات.

وقال نائب أمير منطقة حائل الأمير عبد العزيز بن سعد بن عبد العزيز أن مشاعر الولاء والانتماء الصادق تتجدَّد كلما مرَّت بنا مناسبة الاحتفاء باليوم الوطني، مشيراً إلى أنها تعيد الذكريات إلى ملاحم وطنية كبرى وتعيد سيرة أبطال وتضحيات قدَّموها من أجل الوطن وبناء مستقبل أجياله، بقيادة مؤسس هذه البلاد وباني نهضتها الملك عبد العزيز طيب الله ثراه.

وأضاف: بلادنا مرت بمراحل تطويرية تاريخية بعد أن وحَّد -بعون الله- الملك عبد العزيز الوطن وجمع شتاته، فكان لأبنائه البررة ملوك البلاد أعمال خالدة أضاءت سماء الوطن، ابتداء من الملك سعود والملك فيصل والملك خالد والملك فهد وحتى العهد الزهر لخادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، والذي يشهد فيه الوطن تطوراً سريعاً وشاملاً في مختلف المجالات ومنجزات حضارية كبرى، أكدت أن وطن التطور والنماء يسير بخطوات متسارعة نحو مستقبل أفضل للوطن ولأبنائه.

من جهته أكد وكيل إمارة منطقة حائل الدكتور سعد بن حمود البقمي أن مناسبة اليوم الوطني جعلت الفرحة تغمر أرجاء الوطن، وهذا شاهد على تواصل البناء والتطور على خطى ثابتة منذ توحيده على يد المغفور له الملك عبد العزيز -طيَّب الله ثراه- ومن بعده أبناؤه البررة حتى هذا العهد الزاهر حيث ينعم الوطن بالرخاء والعطاء والتمسك والاعتزاز بالقيم الإسلامية.

وبيَّن أن ما تشهده منطقة حائل من تنوُّع وشمول في الخدمات والمشاريع التطويرية دليل واضح وملموس على حرص القيادة الحكيمة لنيل كل منطقة من مناطق المملكة نصيبها؛ بهدف توفير الحياة الكريمة لأبناء هذا الوطن والمقيمين فيه.

وقال مساعد رئيس الهيئة العليا لتطوير منطقة حائل عبد الله بن خالد بن عبد الله آل سعود، بأننا نستلهم من هذه الذكرى التاريخية أبلغ معاني التضحيات والبطولات والتلاحم والوحدة التي رسمها وبنى أمجادها -بعون الله ونصرته وتوفيقه- القائد الوالد الملك المؤسس عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود -طيَّب الله ثراه- ومعه الآباء والأجداد الأوفياء في صورة تاريخية تجسَّدت في واقع نعيشه ونعايشه جميعاً -ولله الحمد- كأسرة واحده مترابطة، يثبت الزمن يوماً بعد يوم أنها من أروع صور التلاحم والتآزر، وأكد أن قادة هذه البلاد وشعبها الكريم عملوا لعزتها ورفعتها في الداخل والخارج، حتى أصبحت منجزاً حضارياً وتنموياً يُحتذى به.

وأكد مدير شرطة منطقة حائل اللواء يحيى بن ساعد البلادي أن ذكرى اليوم الوطني للمملكة العربية السعودية الثالث والثمانين مناسبة غالية على قلوب الجميع، نستذكر فيها تضحيات الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن -رحمه الله- القائد الفذ الذي استطاع بحكمته ورؤيته الموفقة أن يؤسِّس هذا البناء الشامخ ويشيِّد ثوابته ومنطلقاته التي ما زالت تُنير حاضرنا ونستشرف بها آفاق مستقبلنا بإذن الله.

وأوضح مدير شرطة حائل أن حكومتنا الرشيدة اهتمَّت ببناء وزارة الداخلية والقوات المسلحة لتحمي مكتسبات الوطن، وتذود عن مقدَّساته وتحافظ على مقدراته، فنالت القطاعات العسكرية الحظَّ الأوفر في منظومة التنمية ومن بينها وزارة الداخلية التي تسعى في خدمة هذا الوطن الغالي، معتمداً على تأهيل منسوبيها وتزويدهم بأحدث المعارف والعلوم والنظم العسكرية الحديثة لحماية الوطن الغالي.

وقال مساعد مدير شرطة منطقة حائل للشؤون الإدارية والمالية العميد محمد بن سعد الحربي يوم الوطني هوا يوم توحيد هذا الكيان العملاق على يد جلالة الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن-طيب الله ثراه -وفي هذه المناسبة الغالية نسجل فخرنا واعتزازنا بالمنجزات الحضارية الفريدة والشواهد الكبيرة التي أرست قاعدة متينة لحاضر زاه وغداً مشرق في وطن تتواصل فيه مسيرة الخير والنماء وتتجسد فيه معاني الوفاء لقادة اخلصوا لشعبهم وتفانوا في رفعة بلدهم حتى أصبحت له مكانه كبيرة بين الأمم . وتحل هذه الذكرى الغالية في غرة الميزان وهو اليوم الأغر الذي يتذكر فيه المواطن السعودي بكل فخر واعتزاز هذه المناسبة التاريخية السعيدة التي تم فيها جمع الشمل ولم شتات هذا الوطن المعطاء … وتمر علينا هذه الذكرى لنستلهم العبر والدروس من مسيرة القائد الفذ الملك عبد العزيز الذي استطاع بحنكته ونافذ بصيرته ، وقبل ذلك كله بإيمانه الراسخ بالله جل جلاله أن يضع قواعد هذا البناء الشامخ ويشيد منطلقاته وثوابته التي مازلنا عليها ونقتبس منها لتنير حاضرنا ونستشرق بها ملامح ما نتطلع إليه في الغد -إن شاء الله – من الرقي والتقدم في سعينا الدائم لكل ما من شانه رفعة ورفاهية وكرامة المواطن في ظل وجود خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله وولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني حفظهم الله ورعاهم وحمى وطننا شامخاً عزيزاً بوجودهم. اللهم آمين.

من جهته قال مدير مرور منطقة حائل العقيد بدر ضـاوي العـتيبـي إن ذكرى اليوم الوطني عندما تمر بنا تؤكد مدى تلاحم أبناء هذا الوطن واعتزازهم بماضيهم وفخرهم بحاضرهم وتطلعهم لمستقبلهم، واليوم الوطني ذكرى لتأسيس المملكة العربية السعودية على يد الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود الذي استطاع –بفضل من الله سبحانه وتعالى- ثم بفضل الرجال المخلصين أن يوحد شتات هذه البلاد بعد أن كانت تحت وطأة الظلم والفرقة، وأن يجمع كلمتهم على الحق والنهج الشرعي القويم.

وقال مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام الناطق الإعلامي بشرطة منطقة حائل العقيد عبد العزيز بن محمد الزنيدي أن حلول ذكرى اليوم الوطني (الثالث والثمانين) لبلادنا الغالية يُذكّر المواطن وبكل فخر في اليوم الأغر الذي تم فيه جمع الشمل ولم شتات هذا الوطن المعطاء، وتوحيد هذا الكيان العملاق على يد جلالة الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن -طيَّب الله ثراه- وفي هذه المناسبة الغالية نسجل فخرنا واعتزازنا بالمنجزات الحضارية الفريدة والشواهد الكبيرة التي أرست قاعدة متينة لحاضر مشرق في وطن تتواصل فيه مسيرة الخير والنماء، وتتجسد فيه معاني الوفاء لقادة أخلصوا لشعبهم وتفانوا في رفعة بلدهم حتى أصبحت له مكانة كبيرة بين الأمم.

وقال مدير إدارة التدريب ومدير الدراسات بشرطة منطقة حائل العقيد نايف بن ضيف الله الروقي تحل ذكرى اليوم الوطني لبلادنا الغالية في غرة الميزان وهو اليوم الأغر الذي يتذكر فيه المواطن السعودي بكل فخر واعتزاز هذه المناسبة التاريخية السعيدة التي تم فيها جمع الشمل ولم أشتات هذا الوطن المعطاء.. اليوم الوطني, يوم توحيد هذا الكيان العملاق على يد جلالة الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن _ طيب الله ثراه _ وفي هذه المناسبة الغالية نسجل فخرنا واعتزازنا بالمنجزات الحضارية الفريدة والشواهد الكبيرة التي أرست قاعدة متينة لحاضر زاه وغد مشرق.

يأتي يوم الوطن ليعيد قيمة الإنسان في مفهوم الوطن رجالا سطروا أعظم السير والعبر ومستقبل سمته التقدم الدائم . ويحل اليوم الوطني للمملكة ليشكل محطة اعتزاز واستذكار وتأمل ، عهد افتخار بما تحقق بهمة ورؤى القادة الميامين وتأمل في كيفية استكمال مسيرة التقدم وتحقيق الأفضل للبلاد والعباد وحين نستعرض تلك السنوات من عمر مملكتنا ننظر باعتزاز لتلك الجهود الجبارة التي وقفت خلف كل ما تحقق من انجازات في مختلف المجالات والميادين التنموية والحضارية عبر العهود الزاهية المتوالية لأبناء الملك عبد العزيز – رحمهم الله – حتى العهد الميمون لحكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود حامل لواء السلام وحوار الحضارات.

تمر علينا هذه الذكرى لنستلهم العبر والدروس من سيرة القائد الفذ الملك عبد العزيز الذي استطاع بحنكته ونافذ بصيرته , وقبل ذلك كله بإيمانه الراسخ بالله جل وعلا أن يضع قواعد هذا البناء الشامخ ويشيد منطلقاته وثوابته التي ما زلنا نقتبس منها لتنير حاضرنا ونستشرف بها ملامح ما نتطلع إليه في الغد _ إن شاء الله _ من الرقي والتقدم في سعينا الدائم لكل ما من شأنه رفعة الوطن ورفاهية وكرامة المواطن.

من جهته عدّ الناطق الإعلامي بمرور منطقة حائل المقدم بندر ماشع الحربي الاحتفاء باليوم الوطني 83 للمملكة ذكرى مجيدة ودعت به الأرض الطاهرة كل عهود التشتت والتخلف والضياع على يد المؤسس الملك عبد العزيز بن عبدالرحمن – رحمه الله -. وأوضح المقدم الحربي أن مؤسس هذه البلاد سعى نحو تحقيق التقدم للمملكة وسار على نهجه أبنائه البررة من بعده حتى أصبحت المملكة تضاهي دول العالم في مختلف الميادين . وسأل الحربي الله تعالى أن يديم الأمن والأمان والاستقرار لهذه البلاد في ظل القيادة الرشيدة – حفظها الله –

وأشار رئيس مجلس إدارة غرفة حائل خالد علي السيف إلى أن الفرحة كبيرة والشعور غامر بالفخر والاعتزاز نحو هذا البلد الآمن بحلول الذكرى 83 ليومنا الوطني، مستعرضاً “السيف” الملاحم العظيمة التي مرَّت على بلدنا المعطاء والتي سجَّلت بأحرف من ذهب ونور ملامح البطولة والبناء والتطور التي أرساها المؤسس جلالة المغفور له الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود يرحمه الله.

وقال: منذ عام 1351هـ يشهد وطننا الغالي تطوراً هائلاً يوماً بعد يوم إلى يومنا هذا، في عهد قائد مسيرتنا خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز وولي عهده الأمين، وأن يديم على بلادنا نعمة الأمن والإيمان، مشيراً إلى الإنجازات التي لم تتركز على الاقتصاد فحسب بل امتد هيكله ليستوعب قطاعات صناعية وزراعية وخدمية أوجدت منظومة متكاملة تجسِّد ملحمة تنموية سابقت الزمن، ورسمت معالم حضارية جمعت بين عبق الماضي وزهو الحاضر، وتهيأت للمستقبل بتطلعات واعدة واثقة.

من جهته أكد مدير عام الشؤون الاجتماعية بمنطقة حائل سالم بن عبدالكريم السبهان أن ذكرى اليوم الوطني الـ 83 ذكرى التلاحم والوحدة والحضارة ونستعرض خلالها جهود الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود – رحمه الله – في توحيد هذه البلاد تحت راية واحدة وحكم واحد وفق كتاب الله وسنة رسوله عليه الصلاة والسلام .
وقال في تصريح بمناسبة اليوم الوطني 83 للمملكة إن قيادة الوطن منذ أن وحدها المؤسس – رحمه الله – ومن بعده أبناؤه البررة وحتى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وبمساعدة عضديه سمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني – حفظهم الله – دعموا برامج الشؤون الاجتماعية مما أسهم في خدمة المجالات والبرامج الاجتماعية بصورة كاملة .

ونوه مدير عام الشؤون الاجتماعية بالمنطقة بما يحظى به القطاع الاجتماعي من دعم وعناية في ظل سياسة حكومة خادم الحرمين الشريفين لتطوير القطاع وهو ما يؤكد حرص القيادة الحكيمة على دعم جميع الفئات والمجالات التي ترعاها وزارة الشؤون الاجتماعية، داعياً الله العلي القدير أن يحفظ لهذه البلاد قادتها وولاة أمرها وأن يسدد خطاهم لاستمرار هذه المسيرة المباركة .


قد يعجبك ايضاً

ولي ولي العهد يجتمع مع نائب مستشار الأمن الوطني البريطاني

المواطن – واس اجتمع صاحب السمو الملكي الأمير