القسم النسائي بمركز تنمية حائل يدشن “مكتبة الطفل”

القسم النسائي بمركز تنمية حائل يدشن “مكتبة الطفل”

الساعة 11:38 مساءً
- ‎فيأخبار 13 منطقة
1960
2
طباعة
20130924_143235

  ......       

دشن مركز التنمية الاجتماعية بحائل ممثلاً بالقسم النسائي اليوم، مكتبة الطفل بمقر القسم، التي تستمر فعاليتها لـ 3 أيام بالفرع النسائي، وذلك بحضور مدير عام الشؤون الاجتماعية بحائل سالم بن عبد الكريم السبهان، ومدير مركز التنمية الاجتماعية بحائل سعد الصعب التميمي.

واطلع السبهان والصعب على محتوى المكتبة الثقافية للطفل، التي أشرف عليها نخبة من منسوبات المركز برئاسة مديرة القسم النسائي الأستاذة فايزة الشمري. وشاهدا مجموعة من الأطفال في المكتبة وأخذا فكرة واسعة عن تفاصيل البرنامج الجيد، الذي ينفذه الفرع النسائي بالمركز بطريقة تفاعلية جيدة تخدم الملتقى.

من ناحيته عبر مدير عام الشؤون الاجتماعية سالم بن عبد الكريم السبهان عن سعادته لإطلاق مشاريع وبرامج جديدة تخدم بيئة الطفل وتحتضن إبداعاته، مثنياً على جهود مدير مركز التنمية بحائل سعد الصعب وكل القائمين عليه، وخص الزميلات القائمات منسوبات الفرع النسائي اللاتي قدمن جهداً مباركاً في إنجاز البرنامج بصورة مميزة وإظهاره بصورة تنظيمية رائعة.

وأضاف أن المكتبة تشكل محوراً ثقافياً مهماً يسهم في تعزيز لبنات ثقافية للأطفال الصغار من خلال حب القراءة والاطلاع. كما ثمن مدير مركز التنمية الاجتماعية بحائل سعد الصعب دعم ومتابعة مدير عام الشؤون الاجتماعية بالمنطقة وحرصه المتواصل لدعم الأنشطة، مشيراً إلى أن المكتبة تعد إحدى الأفكار الجيدة التي يقدمها الفرع النسائي بإشراف منسوبات المركز.

وأوضح الصعب أن المركز بصدد إطلاق البرامج والأنشطة التي تعطي قيمة اجتماعية تعزز من العمل الاجتماعي وفق تخطيط جيد يخدم القطاع. من جهتها قالت مسؤولة القسم النسائي فايزة الشمري أن مكتبة الطفل التي دشنت تهدف إلى تربية الأجيال الصغيرة على حب القراءة وتثقيفهم ليغدوا في المستقبل أفراداً مميزين ومبدعين، مبينة أن المكتبة بأنشطتها المتعددة ستساعد في اكتشاف قدرات ومهارات الأطفال الكامنة وستعمل على تنميتها بصورة جيدة وتفاعلية، ما يحاكي أفق وخيالات الأطفال الصغار بضخ كتبٍ جديدة من مختلف العلوم النافعة.

وأضافت الشمري أن المكتبة تغرس بذور الألفة والمحبة بين الطفل والكتاب وتشجيع الطفل على ارتياد المكتبات وتقديم صورة مختلفة كلياً عما تشكله المكتبة التقليدية وتذليل الصعوبات المسببة لبعد الأطفال عن القراءة وإرشاد الأطفال إلى كيفية انتقاء الكتب.

وبينت أن المكتبة تضم كتباً ثقافية تتناسب وأعمار الأطفال الصغار والاهتمامات والميول المختلفة بهدف جذب الأطفال واستثمار طاقاتهم وشغل أوقات فراغهم من كتب وقصص الأطفال الخيالية والعلمية والتثقيفية إضافة إلى كتب تساعد في تنمية مواهب وإبداعات الطفل وتساعده في الإبحار عبر صفحاتها لتشبع هوايته أو إبداعه.

20130924_144144 20130924_145004


قد يعجبك ايضاً

قسم الأحوال المدنية النسوي يبدأ تقديم خدماته في بيشة

المواطن – نواف آل مثاعي – بيشة أوضح