مدير الجامعة السعودية الإلكترونية: نؤهل طلابنا لمتطلبات سوق العمل

مدير الجامعة السعودية الإلكترونية: نؤهل طلابنا لمتطلبات سوق العمل

الساعة 8:19 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
1010
0
طباعة
مدير الجامعة السعودية الإلكترونية المكلف -الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الموسى-

  ......       

كشف مدير الجامعة السعودية الإلكترونية المكلف -الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الموسى- أن الجامعة تعتزم -العام المقبل- فتح فروع لها في كل من منطقتي تبوك، وجازان، ومحافظة الطائف، إضافة إلى فروعها الموجودة حالياً في الرياض، والمدينة المنورة، والدمام، وجدة، وأبها، والقصيم، وذلك في إطار الاهتمام بإيصال خدمة التعليم الإلكتروني لمختلف مناطق المملكة.

وأكد الدكتور عبدالله الموسى -عقب اللقاء التعريفي، الذي نظمته الجامعة الإلكترونية بالرياض، للطلاب والطالبات المقبولين في العام الأكاديمي 1434هـ / 1435هـ، بمركز الملك فهد الثقافي- أن الجامعة الإلكترونية جامعة حكومية معترف بها من قبل وزارة الخدمة المدنية، مثل بقية الجامعات الحكومية الأخرى في المملكة، وتطبق النظم والتشريعات التي أقرها مجلس التعليم العالي، من أجل إيجاد بيئة تعليم حديثة تصب في مصلحة النهوض بحركة التعليم الأكاديمي بالبلاد.

وأوضح أن المقبولين -هذا العام- موزعون في دراسة البكالوريوس، بكلية العلوم الإدارية والمالية -التي تضم تخصصي المحاسبة، والتجارة الإلكترونية- وكلية الحوسبة والمعلوماتية، تخصّص تقنية المعلومات، وكلية العلوم الصحية، تخصّص المعلوماتية الصحيّة. بينما الماجستير في تخصصي إدارة الأعمال للطلاب والطالبات، وأمن المعلومات للطلاب، وفي برنامج دبلوم الحكومة الإلكترونية للطلاب في فروع الجامعة بالرياض، والدمام، وجدة.

ولفت الموسى إلى أن الجامعة الإلكترونية لا تقدم للطالب المتخرج شهادة جامعية وحسب، بل تسعى -من خلال مناهجها التي تتوافق مع أرقى الجامعات العالمية- إلى تأهيله لسوق العمل بمختلف أنواعه، موضحاً أن الدراسة بالجامعة فرصة كبيرة لمن لم يستطيعوا الالتحاق بالجامعات الأخرى ممن هم على رأس العمل، ويرغبون في الحصول على مؤهل تعليمي ذي جودة عالية، يوازي ما تقدمه الجامعات المحلية والعالمية.

وأفاد أن الجامعة الإلكترونية ماضية في تطوير خططها وبرامجها الأكاديمية، بما يحقق تطلعات القيادة الرشيدة نحو توفير بيئة محلية قائمة على تقنيات المعلومات والاتصالات والتعلم الإلكتروني والتعليم عن بعد، مثمّنا رعاية واهتمام خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين، وسمو النائب الثاني -حفظهم الله- بالجامعة الإلكترونية، ودعم مسيرتها الأكاديمية، إضافة إلى ما حظيت به الجامعة من متابعة دائمة من وزير التعليم العالي ونائبه.

ودعا مدير الجامعة الإلكترونية الطلاب والطالبات، إلى عدم التخوّف من دراسة اللغة الإنجليزية ووضعها عائقاً أمام تحقيق طموحاتهم العلمية والعملية، مفيداً أن الجامعة وضعت هذا الشرط ضمن برامجها الدراسية لتؤهل الطالب والطالبة من الناحيتين الأكاديمية والعملية، بحيث يملكون خيارات الوظيفة بعد التخرّج، لا أن يقفوا في قوائم انتظار الوظيفة.

وشدّد الموسى على أن الجامعة تقدم نموذجاً تعليمياً نوعياً، توفر من خلاله البيئة التعليمية المتقدمة التي تطبق نظام التعليم المدمج المعمول به في 54 دولة في العالم، وسيتم تطبيقه في معظم الجامعات العالمية عام 2020م، مشيراً إلى أن الطالب في الجامعة الإلكترونية هو شريك في صناعة التعليم وليس متلقياً فقط، ليتمكن من الارتقاء بنفسه في المجالات كلها، سواء التعليمية أو العملية.

وكشف الدكتور عبدالله الموسى، عن وجود عدد من الطلاب المتميزين في الجامعة السعودية الإلكترونية، منهم طالبان قدّما اختراعين في مجالي المياه، وهبوط الطائرات، وتفوق طلاب وطالبات في اجتياز دراسة اللغة الإنجليزية خلال السنة التحضيرية في زمن قياسي، على الرغم من أن قدراتهم في اللغة كانت متواضعة، وحصول مجموعة أخرى على جوائز متقدمة في مؤتمر التعليم العالي.

وخلال اللقاء، قدم وكيل الجامعة الإلكترونية -الدكتور عبدالله النجار- عرضاً عن نظام إدارة التعلم الإلكتروني “بلاك بورد” المعمول به في الجامعة الإلكترونية، مبيناً أنه أحد الأنظمة المتقدمة، التي تعني بمتابعة الطلبة ومراقبة كفاءة العملية التعليمية في الجامعة، علاوة على إتاحة الفرص الكبيرة للطلبة في التواصل مع المقرر الدراسي خارج قاعة المحاضرات، في أي مكان وفي أي وقت.

واستعرض الدكتور النجار، نظام الخدمات التعليمية الأساسية في الجامعة، وطريقة تسجيل الدخول لنظام “بلاك بورد”، ومعرفة محتوى المقرّر الدراسي، والفصول الافتراضية، إلى جانب شرح طريقة خدمات نظام إدارة التعلم، من خلال الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية.

وأشار إلى أنه يمكن -لأساتذة وطلاب الجامعة الإلكترونية- الاستفادة من “المكتبة الرقمية السعودية” التابعة لوزارة التعليم العالي، التي تحتوي أكثر من 242,000 كتاب إلكتروني في مختلف التخصصات العلمية، وأكثر من 300 ناشر عالمي، كما يمكنهم الوصول إلكترونياً إلى كتب دور النشر العالمية.

كما تضمن اللقاء مشاركات مختلفة، قدم من خلالها وكيل الجامعة للتخطيط والتطوير والجودة -الدكتور أحمد بن إسماعيل البراك- محاضرة تعريفية عن الجامعة، ثم قدم عميد السنة التحضيرية -الدكتور علي الصغير- نبذة عن السنة التحضيرية، تلتها محاضرة عن التعريف بنظام EF لوكيل عميد السنة التحضيرية -الدكتور عبدالله الرحيمي- وأخرى عن التعريف بالقبول والتسجيل لعميد القبول والتسجيل وشؤون الطلاب، للدكتور أحمد الربيع.

وحضر اللقاء التعريفي عُمداء الكليات في الجامعة الإلكترونية، وأعضاء هيئة التدريس، وأكثر من 1500 طالب وطالبة ممن تم قبولهم بفرع الجامعة بالرياض، والمشرفة على أقسام الطالبات في الجامعة، الدكتورة هند الفدا، ومسؤولات الجامعة.

ومن المقرر أن تنظم الجامعة الإلكترونية يوم غد في منطقة الجوف، لقاءً تعريفياً بالطلبة المقبولين في المنطقة، وتدشين مبنى الجامعة، يعقبه لقاء آخر في جدة بتاريخ 27 شوال، فأبها في الـ28 من شوال، فالمدينة المنورة في الـ3 من ذي القعدة، والدمام في الـ4 من ذي القعدة، وأخيراً في منطقة القصيم بتاريخ الـ5 من ذي القعدة.


قد يعجبك ايضاً

#عاجل .. أمر ملكي بإعفاء مدير عام الجمارك من منصبه

المواطن – واس صدر أمر خادم الحرمين الشريفين