“7” فرق إطفاء تشارك في إخماد حريق المندق بالباحة

“7” فرق إطفاء تشارك في إخماد حريق المندق بالباحة

الساعة 1:08 مساءً
- ‎فيحوادث
455
0
طباعة
4

  ......       

نشب اليوم السبت حريق جديد بمندق الباحة، ليكون الثالث في اليوم نفسه وبالكيفية نفسها، بينما ترددت فرق الإطفاء على المكان ثلاث مرات في أزمنة متقاربة، وهو ما يؤكد أن هذه الحرائق بفعل فاعل، الأمر الذي يستلزم معه مضاعفة الجهود للكشف عن الفاعل وتقديمه للعدالة.

وقال المقدم عبدالله بن محمد الظبية -نائب الناطق الإعلامي بمديرية الدفاع المدني بمنطقة الباحة-: “تلقى مركز القيادة والسيطرة بالباحة -عند الساعة الرابعة والنصف عصراً- بلاغاً يفيد بوقوع حادث حريق بقرية الحلاة بمحافظة المندق، وعلى الفور تم تحريك فرقتي إطفاء وإسعاف وحدة الدفاع المدني بالنصباء، وبمساندة فرقة إطفاء وحدة الدفاع المدني بالصغرة، وفرقة إطفاء مركز الدفاع المدني ببرحرح، وتم دعم الموقف بفرقة إطفاء من إدارة الدفاع المدني بالقرى، وفرقتي إطفاء من إدارة الدفاع المدني بمدينة الباحة”.

وأضاف أن ذلك كله بتوجيه مباشر من قبل مدير الدفاع المدني بمنطقة الباحة -العميد علي بن عبدالله السواط- حيث استمر الحريق لأكثر من 5 ساعات متواصلة بسبب الرياح الشديدة في الموقع، وتكدس النفايات ومخلفات البناء.

وأوضح أنه تم إخماد الحريق من قبل رجال الدفاع المدني، وبالمعاينة اتضح أن النار اشتعلت في مجموعة من النفايات ومخلفات البناء والأعشاب والحشائش والأشجار غير المثمرة بمساحة تقدر بحوالي 50م × 70م تقريباً، في موقع شديد الانحدار بقرية الحلاة.

وقال العميد السواط، إنه تمت السيطرة على الحريق وإخماده بمشاركة 45 ضابطاً وفرداً و7 فرق إطفاء، مع تمركز دوريات السلامة في الموقع للاطمئنان تماماً على عدم تسبب الرياح الشديدة في الاشتعال مرة أخرى، وذلك بمشاركة فرقة من الهلال الأحمر ومندوب البلدية ومندوب الزراعة، ولا تزال إجراءات التحقيق مستمرة لكشف أسباب الحريق.

ودعا العميد السواط جميع المواطنين والمقيمين، إلى رفع درجة الوعي لديهم، بعدم رمي مخلفات البناء وتجميع النفايات داخل الأودية والمنتزهات، لما تسببه من أخطار تضرّ بالبيئة بشكل عام، إضافة لتأثيرها على طبيعة الأرض، وتأثيرها السلبي على الغطاء النباتي.

وأضاف العميد السواط أنه عند التأكد من هوية المتسبب في افتعال أي حريق، فسوف يعرض نفسه للمساءلة حسب الأنظمة واللوائح، ولن يتم التهاون في ردع المتسببين في ذلك.

وأكد على جاهزية جميع الفرق الميدانية لمباشرة كل الحوادث خاصة، مثل تلك الحرائق في ظل الإمكانات البشرية والآلية الحديثة المتطورة، التي وفرتها حكومة خادم الحرمين الشريفين، إضافة إلى تفعيل برنامج التدريب على رأس العمل لجميع الضباط والأفراد العاملين بالفرق الميدانية، ما يكسب رجال الإطفاء والإنقاذ والإسعاف وأفراد السلامة، كفاءة ولياقة عالية وحرفية في تنفيذ أعمالهم ومهامهم المنوطة بهم، المتمثلة في الحفاظ على الأرواح والممتلكات.

يذكر أن العميد السواط قد أصدر توجيهاً سابقاً لكل إدارات الدفاع المدني بالمنطقة، بتكثيف دوريات السلامة داخل الغابات والمنتزهات للمراقبة والإبلاغ عن ما يلاحظ في حينه داخل تلك المنتزهات، والرفع بجميع المخالفات الموجودة بها.

0

00


قد يعجبك ايضاً

#أردوغان : للأسف لدينا شهداء وجرحى في التفجير الإرهابي الذي حدث في #اسطنبول #عاجل

#أردوغان : للأسف لدينا شهداء وجرحى في التفجير