الأمانة و”مراكز الأحياء والتعليم” يحتفيان بحجاج المغرب والجزائر والسودان

الأمانة و”مراكز الأحياء والتعليم” يحتفيان بحجاج المغرب والجزائر والسودان

الساعة 7:32 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
480
0
طباعة
5

  ......       

احتفى منسوبو أمانة العاصمة المقدسة وجمعية مراكز الأحياء والتعليم، بحجاج دولتي المغرب والجزائر والسودان، خلال استضافة مركاز ميثاق الشراكة المجتمعية إياهم بحي الحمراء -مساء أمس- يتقدمهم مساعد أمين العاصمة المقدسة للعلاقات العامة والاتصال -الدكتور سمير توكل- وأمين عام جمعية مراكز الأحياء بمكة -الدكتور يحيى زمزمي- ومدير التعليم بمنطقة مكة -حامد السلمي- ورئيس بلدية العتيبية الفرعية -المهندس أنور إلهي- وجمع من أعضاء مركاز الميثاق وجمعية أحياء مكة، وبحضور رجل الأعمال المكي، الشيخ يوسف الأحمدي.

وبدأ برنامج الاحتفاء، بآيات من الذكر الحكيم، وقصيدة في مدح الرسول -صلى الله عليه وسلم- للشاعر مشعل القرشي، ثم شاهد الجميع عرضاً مرئيّاً عن المنجزات والتطور الذي شهدته مكة والمشاعر المقدسة، والتوسعات العملاقة للحرمين الشريفين، بينما تخللت الحفل ألعاب خفيفة، شارك فيها عدد من الحجاج.

من جهته، أكد مساعد أمين العاصمة المقدسة للعلاقات العامة والاتصال -الدكتور سمير توكل- على الاهتمام الكبير الذي يلقاه ضيوف الرحمن من حكومة خادم الحرمين الشريفين والقيادة الرشيدة، من توفير كل سبل الراحة والعناية بهم، مبيناً أن أهل مكة عُرفوا بكرم الضيافة لوفود الله، من سقاية ورفادة منذ الجاهلية، وجاء الإسلام فحثّ على إكرام حجاج بيت الله.

وأشار إلى أن ما يقوم به أهل مكة اليوم، باستضافة ضيوف الرحمن، ما هو إلا استجابة لأمر الله ورسوله في إكرام وسقاية الحجيج.

ودعا توكل -في كلمته- رجال الأعمال -والمؤسسات المجتمعية- للحذو على منوال مركاز ميثاق الشراكة المجتمعية، الذي يلقى دعماً مستمرّاً من الشيخ يوسف الأحمدي، وأن يكون التواصل دائماً مع الشراكة المجتمعية، في ما بين الجهات الحكومية والمؤسسات المجتمعية المختلفة، معرجاً على جهود المملكة في استضافة ملايين الحجاج كل عام، والسعي لتوفير كل ما يحتاجونه قبل -وفي أثناء- تواجدهم على أرض الحرمين الشريفين، حتى مغادرتهم.

وأعلن الشيخ يوسف الأحمدي، اعتزام ميثاق الشراكة المجتمعية، افتتاح أكثر من مركاز في عدد من أحياء مكة، على غرار هذا المركاز المقام بحي الحمراء، يُستضاف -من خلالها- آلاف الحجاج، مؤكداً أن شركة الأفكار السعودية -التي يرأسها- وجدت لتوفير الخدمات للمجتمع ولضيوف الرحمن والمعتمرين، مبيناً أن فكرة إنشاء الميثاق جاءت لدعم الشأن الاجتماعي بين أفراد المجتمع والمشروع، واصفاً المشروع بالبيئة الاجتماعية المتكاملة.

من جانبه، بين مدير تعليم مكة -حامد السلمي- أن طلاب التعليم والكشافة، يقومون بخدمات جليلة نحو ضيوف الرحمن، من توجيههم وإرشادهم وتوزيع المياه والمشروبات عليهم، معتبراً ذلك مشاركة من وزارة التربية والتعليم في خدمة الحجيج.

عقب ذلك، قام توكل -يرافقه الأحمدي وعدد من منسوبي الجمعية والمركاز- بتقديم الهدايا لضيوف الرحمن، وكان الاحتفاء قد شهد مشاركة فاعلة من الحجاج الحاضرين.

1

5

DSC_1307

DSC_1010

7

3

4

6

2


قد يعجبك ايضاً

بالصور.. تحذير من أمانة الرياض لأصحاب السيارات المهملة والمتعطلة

المواطن – الرياض طالبت أمانة منطقة الرياض، اليوم