“الجيش الحر” ينفي إجراء “مفاوضات سرية” مع نظام الأسد

“الجيش الحر” ينفي إجراء “مفاوضات سرية” مع نظام الأسد

الساعة 1:04 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
350
0
طباعة
aa

  ......       

نفى العقيدُ مالك الكردي -نائب قائد “الجيش الحر”، اليوم الثلاثاء- إجراءَ أي مفاوضات سرية مع مسؤولين من النظام السوري، مشيراً إلى أنّ “الجيش الحر” يرفض مبدأ المفاوضات “من تحت الطاولة”.

وفي تصريحات -عبر الهاتف لوكالة “الأناضول”- أوضح الكردي أنَّ الترويج لموضوع إجراء مفاوضات سرية ومن تحت الطاولة هدفها الوحيد “إيقاع الخلاف بين فصائل المعارضة العسكرية والسياسية المؤيدة أو الرافضة لتلك المفاوضات”.

وأضاف في حال كان “الجيش الحر” ينوي التفاوض، فإنه سيقوم بها بشكل علني، وبمشاركة جميع فصائل المعارضة، وبشرط وحيد هو “رحيل النظام”.

وكانت صحيفةُ “الإندبندنت” البريطانية، نشرت مقالاً للمحقق الصحفي، روبرت فيسك، يوم أمس، ذكرت فيه أنّ “الجيش الحر” يُجري محادثات سرية مع مسؤولين كبار في نظام بشار الأسد، وذلك في مبادرة لإيجاد حلّ للحرب الدائرة في البلاد منذ مارس 2011.

وبحسب المقال، فإنّ المبادرة التي نقلها ممثلان مدنيّان عن “الجيش الحر” في حلب إلى مسؤول بارز في النظام السوري بدمشق، قبل 6 أسابيع، تنص على ضرورة أن يكون هناك حوار داخلي سوري، والحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة، وضرورة إنهاء وإدانة الصراع الأهلي الطائفي، ويجب أن يكون هذا أساساً لسوريا ديمقراطية يكون السيادة فيها للقانون.


قد يعجبك ايضاً

الملك وأمير الكويت يعقدان جلسة مباحثات في قصر بيان

المواطن – واس عقد خادم الحرمين الشريفين الملك