يوم دام في الأزهر: طلاب الإخوان يقتحمون المكاتب ويشتبكون مع الأمن

يوم دام في الأزهر: طلاب الإخوان يقتحمون المكاتب ويشتبكون مع الأمن

الساعة 10:57 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
600
0
طباعة
S10201320144618

  ......       

عاشت جامعة الأزهر يوما مأساويا بعد أن خرج طلاب الجامعة المنتمين فكريا إلى تنظيم جماعة الإخوان المسلمين – المحظور في مصر بحكم قضائي- عن مقتضى العلم، وحرمة الجامعة.

وتحولت مظاهرات طلاب الإخوان داخل الجامعة إلى أعمال عنف وشغب، فيم أطلقوا عليه “يوم انتفاضة طلاب الأزهر”، وكان الهدف من تظاهرات اليوم بحسب ما أعلن عدد من طلاب الجامعة هو عودة الرئيس المصري المعزول محمد مرسي، قبل أيام من بدء محاكمته أمام منصة القضاء في الرابع من نوفمبر الجاري، بمعهد امناء الشرطة بمنطقة طرة بالقاهرة.S1020133014534

وتطورت الأمور سريعا داخل الحرم الجامعي بالأزهر بعد  قيام طلاب الإخوان باقتحام مكتب رئيس الجامعة، وتحطيم الواجهة الزجاجية للمبنى الإداري بالجامعة، وحاولوا إغلاق بوابات الجامعة لمنع قوات الأمن من الدخول، وسرعان ما تحول الأمر إلى العنف المفرط داخل المبنى الإداري للجامعة بعد اقتحامه من قبل الطلاب، وحطم الطلاب أجزاءا كبيرة من أثاث المبنى، ونوافذه، فضلا عن تحطيم البوابات، وإحداث تلفيات كبيرة بعدد من المباني الأخرى.

واستعانت إدارة الجامعة بقوات الأمن، وخصصت وزارة الداخلية 6 فرق أمنية من قوات الأمن الخاص والأمن المركزي للسيطرة على الأوضاع داخل الجامعة، وفي ظهر اليوم اقتحمت قوات الأمن الخاص مبنى جامعة الأزهر، وحدثت اشتباكات عنيفة بين الطلاب وقوات الشرطة، ونشرت شبكة “المصدر” الإخبارية،”فيديو”  يرصد اعتداءات لطلاب جماعة الإخوان “المحظورة”، على قوات الأمن أمام جامعة الأزهر، ويظهر بالفيديو أحد طلاب الجماعة وهو يتجرد من بنطاله ويلوح لقوات الأمن بإشارات خادشه للحياء.

وزادت حدة العنف بعد أن ألقت قوات الأمن القبض على عدد من طلاب “الإخوان” ولكن استطاعت قوات الأمن احكام سيطرتها على الأوضاع داخل الجامعة، وألقت القبض على مزيد من الطلاب ولم تصدر وزارة الداخلية رقما رسميا بعدد الطلاب المقبوط عليهم من المتورطين فى أعمال الشغب داخل الجامعة، ولكن نشرت تقارير صحفية محلية أنه تم إلقاء القبض على نحو 26 طالبا من مثيري الشغب، ومن بين الطلاب المقبوض عليهم كلا من  “يوسف أحمد سعيد، ومحمد سيد البيلى، وعبدالرحمن إبراهيم، ومحمد جمال سيد”، وهم طلاب بمدرسة الخازندار الثانوية بشبرا، و”أحمد إبراهيم الدسوقى، أحمد شوقى صبحى” وهما منتميان لحركة ألتراس نهضاوى، و”مصطفى عبدالناصر، محمد أحمد الدسوقى” من ساكنى منطقة المرج بالقاهرة.

ومن جهته أصدر الدكتور حازم الببلاوي رئيس الوزراء المصري تعليماته إلى المهندس إبراهيم محلب وزير الإسكان بتفقد حالة المباني بجامعة الأزهر والوقوف على آخر التطورات بالجامعة وحصر الخسائر التي وقعت نتيجة أحداث اليوم، تمهيدًا لإعادة إصلاح التلفيات وعمليات الترميم بالتنسيق مع شركات المقاولات.

ورفض المجلس الأعلى للأزهر تعليق الدراسة بالجامعة حتى “لا يضار آلاف الطلاب من أجل مجموعه صغيرة لا تناسب بينها وبين عدد طلاب الجامعة ” .


قد يعجبك ايضاً

مستوطنون يهود يقتحمون باحات المسجد الأقصى

المواطن – نت اقتحمت مجموعات من المستوطنين اليهود