الثقافة تتلف أكثر من 230 ألف مادة مخالفة لنظام حقوق المؤلف

الثقافة تتلف أكثر من 230 ألف مادة مخالفة لنظام حقوق المؤلف

الساعة 10:43 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
875
0
طباعة
DSC_0034

  ......       

أتلفت وزارة الثقافة والإعلام أكثر من (230) ألف مادة مخالفة لحقوق المؤلف، تمت مصادرتها خلال عام 1434هـ/2013م، وذلك أمام مقر فرع الوزارة بمدينة جدة، وشملت المتلفات أجهزة نسخ وحاسبات آلية محملة ببرامج منسوخة وأسطوانات وكتب مطبوعة ومزورة.

وحضر عملية الإتلاف سعود الشيخي مدير عام فرع وزارة الثقافة والإعلام بمنطقة مكة المكرمة، ورفيق العقيلي مدير عام الإدارة العامة لحقوق المؤلف، ومحمد الغامدي مدير فرع الإدارة العامة لحقوق المؤلف بمنطقة مكة المكرمة، إضافة إلى عدد من أصحاب الحقوق، وممثلين لاتحاد منتجي البرامج التجارية، وممثلي وسائل الإعلام.

وقال الغامدي إن مفتشي الإدارة نفذوا 550 جولة ميدانية في محافظة جدة، شملت المحال التجارية والمنشآت والشركات الخدمية التي تستخدم المصنفات الفكرية في أنشطتها التجارية.

وأوضح الغامدي أنه تم ضبط كميات كبيرة من المصنفات المنسوخة، والأجهزة المستخدمة في النسخ، وصدرت قرارات من لجنة النظر بمخالفات حق المؤلف في تلك المصنفات، بإتلاف الكميات المصادرة، مشيراً إلى أنه سيتم إتلاف تلك المصنفات بشكل كلي لاحقاً، لضمان عدم الإضرار بالبيئة.

وأضاف الغامدي أن المتلفات تضمنت أكثر من 200 ألف أسطوانة لبرامج وألعاب الحاسب وأفلام ومواد سمعية، و130 جهاز حاسب آلي مكتبياً محملة ببرامج غير مرخصة، و70 جهاز حاسب آلي محمولاً محملة ببرامج ومصنفات غير مرخصة، و750 وحدة تخزين خارجية محملة بمصنفات غير مرخصة، و12,000 كتاب ومذكرة منسوخة أو مزورة.

من جهته قال رفيق العقيلي إن نائب وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالله الجاسر قد وجه بأن يتم إتلاف المواد المصادرة بشكل سنوي وأن يتم اختيار أحد فروع الإدارة العامة لحقوق المؤلف ليتم الإتلاف أمام مقرها.

وأضاف العقيلي أنه تم اختيار فرع الإدارة بمدينة جدة للإتلاف أمامه هذا العام وفي الأعوام القادمة سيكون الإتلاف في فروع أخرى.

وأشار العقيلي إلى قرار وزير الثقافة الدكتور عبدالعزيز خوجة، الخاص بربط الإدارة بنائب الوزير، وتفعيل 4 فروع لها في كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة وجدة والدمام إضافة إلى الإدارة العامة بالرياض، ودعمها بالكوادر الإدارية المناسبة والمفتشين.

وأكد العقيلي أن هدف الإدارة أن تصل في يناير 2016م إلى مرحلة التطبيق الكامل من خلال المنافذ الحدودية بحيث تتم مصادرة المصنفات الفكرية والأجهزة الشخصية التي يحملها المسافرون وتكون محملة بمصنفات فكرية غير مرخصة، ومعاقبة من وجدت بصحبتهم بالغرامات، وفقاً للأنظمة.

وشدد العقيلي- في ختام تصريحاته- على أن عام 1435هـ سيشهد تغليظاً في العقوبات بحق المعتدين على حقوق المؤلف، وبشكل خاص محال بيع أجهزة الحاسب الآلي المحملة ببرامج غير مرخصة، مشيراً إلى تفعيل عقوبة التشهير بشكل واسع.

وحذر العقيلي- في ختام تصريحاته- أولياء الأمور من الأفلام الكرتونية وألعاب الأطفال التي تحتوي على مواد تنشر أفكاراً تخالف العادات والتقاليد وصحيح الدين.

DSC_0045

DSC_0011

DSC_0022

DSC_0032

DSC_0033


قد يعجبك ايضاً

دراسة: الضوء الساطع قد يجعل القيادة أكثر أماناً

المواطن – نت توصلت دراسة حديثة إلى أن