أمريكا وايران والخليج وماهو الحل؟

أمريكا وايران والخليج وماهو الحل؟

الساعة 2:06 صباحًا
- ‎فيكتابنا
650
0
طباعة
توفيق الصاعدي

  ......       

استغرب البعض الموقف الأمريكي الذي أدار ظهره فجأة للخليج ومد يده بتحالف جديد وعلني مع إيران تم طبخه على نار هادئة في عمان ..الخليج كان حليف استراتيجي لأمريكا ولم يخن هذا التحالف قط؟ بالنسبة لي أنا لم أستغرب الموقف الأمريكي هذا بل كنت أتوقعه!

أمريكا دولة مصالح وليس لها صديق ومشهورة بغدرها بأصدقائها وحلفائها وما شاة إيران عنا ببعيد فقد كان شرطي المنطقة وحامي مصالح أمريكا الأول ..ولكن من لا يعرف الصداقة فلا صداقة له..أسقطت حليفها الأول الشاة محمد رضا بهلوي 1979 عن طريق ثورة الخميني المفتعلة حتى يهدأ الشعب الإيراني الثائر ..فقدم الخميني من فرنسا وصنع دولة على النقيض مما كانت عليه أيام الشاة وحاول تصدير ثورته لدول الجوار فنشبت الحرب العراقية الإيرانية التي جعلت الايرانيين يطلبون الصلح من صدام.

أمريكا تخلت عن الكثيرين وعندها الاستطاعة أن تتخلص من أي شيء حتى إسرائيل التي نظن أنها المتحكم الرئيسي بأمريكا ..والحقيقة أن إسرائيل هي كبش الفداء الأمريكي الغربي وقذفونا بها لأمرين الأولى: حتى تتخلص أوروبا من شرهم .والثانية: حتى تمنع أي نهضة للمنطقة العربية.

بعد أن عرفنا أنه لا صداقة لأمريكا ..الحل أن يقام الإتحاد الخليجي وإنشاء قوة عسكرية مشتركة كذلك البحث عن حلفاء يتم التقوي بهم ..كباكستان وتركيا والإتحاد الاوروبي ولا ننسى دول أمريكا الجنوبية… أتوقع أن تقوى شوكة إيران بعد هذا التحالف العلني وربما يزيد تحرشها بالخليج.فيجب إسقاط بشار الأسد وبعده المالكي في العراق والحوثيين في صعدة بعدها لن تقوم لدولة الشر (إيران) قائمة ..بشار ثم بشار ثم بشار يجب أن يسقط وموقف السعودية في سوريا يرفع الرأس .

نسأل الله أن يعجل بسقوط بشار.


قد يعجبك ايضاً

قصة الغرفة “رقم4” بمستشفى عسير المركزي

المواطن – حسان الصالحي بعد أقل من 24