( خالد , خالد، خالد !!!)

( خالد , خالد، خالد !!!)

الساعة 4:27 صباحًا
- ‎فيكتابنا
840
3
طباعة
إبراهيم-علي-نسيب

  ......       

 

·         أهلا وسهلا بزميلي وأخي الخلوق جدا والباسم جدا والمحسن جدا الأستاذ خالد السليمان الذي كتب في صحيفته “المواطن” ليس إلا لأنها تحمل هذا الإسم الغالي على الجميع ومن ثم فكرا اعلاميا رصينا يليق بالمرحلة والتحول التقني اللافت وكيف لا والأجيال اليوم تؤمن أن المرحلة القادمة هي للتقنية فشكراً لك يا خالد على كل حرف كتبته من أجل الناس في كل مكان وأعي تماماً لأن قبولك للكتابة هنا لم يأت هكذا لولا انك تعي تماماً أن لـ”المواطن” هذه الصحيفة التي ولدت كبيرة مكانة وقيمة لاسيما ومهنية وخبرة رئيس تحريرها ابو خالد الأستاذ محمد الشهري كانت الشعلة التي صنعت للصحيفة مكانة في قلب القارئ المواطن الذي يهمه الوطن الذي يحبه ويحب كل قلم جميل يكتب له ومن أجله وبصدق حتى وإن كانت الحقيقة مرة وأنت تعلم يا صديقي أن الكتابة جهاد وأن الكتابة مكابدة همها أن تنتهي بنهايات سعيدة ومفرحة للمواطن الذي مل الرتابة وكره الكذب والمفردات الزائفة وأقولها بأمانة نعم كره تملق البعض وسفاهة البعض وحماقة البعض الذين ولدوا في مستنقع النفاق وترعرعوا في بحيرات اللعب بالكلمات ضده بدلاً من تسخيرها من أجله ونحن هنا اليوم نعلنها أننا لن نكون الطبال ولا الأبواق التي أدمنت الأنباء السامة وأخلصت لسافر وغادر وقدم وأعطى ومنح وأكرم ونسيت أن المواطن اليوم اختلف عن الأمس وأصبح يعرف من يحبه ومن يكذب عليه وأنت تعلم ذلك يا خالد المواطن الذي يكتب من أجل الوطن هناك وهنا في صحيفة “المواطن” وفي كل مكان وكل ذلك  من أجل المواطن فمرحبا ألف اكتبها وقبلها قلتها لك في حديثي معك يا صديق الحرف المبجل والكلمة الجديدة المفيدة !!!!….،،،

·         قلت لي يا صديقي من خلال حديثك الكثير عن جمعية كتاب الرأي التي يشرفني أنني أحد أعضائها ، هذه الفكرة التي اتت من خلال فكرك أنت وإحساسك الذي حقق للكتاب شيئا ينبت البهجة والجمال لتكون أنت نائب الرئيس ويكون القادم بإذن الله وطن يقبل ويقبل فكر أبنائه الذين يمنحونه من دمائهم الحياة وأمنيتي أن يجد الفكر عناية أكبر وأرقى وكيف لا وأنا أرى أن هناك من يقدم كل ما بوسعه من أجل (راقصة) أو ( لاعب) تافه يخطيء في كتابة اسم امه او ابيه بينما يموت الكاتب في حسرته وألمه في الثانية ألف مليون مره ويظل هكذا حاله مع التعب من البداية للنهاية والحزن أن تجد( الراقصة) مكانة أكبر كما تجد المغنية حباً وحناناً وملايين الدولارات بينما يجد من يكتب الفقر والهم والغم والقسوة ،  لكني والأمل في صدري وطن مساحته أكبر وأعظم أن القادم أجمل طالما اننا نفكر بحب ونكتب بحب ونعشق بحب ونمضي وفي جوفنا وطن نقف معه حتى الموت ونحارب من يقول عليه ربع كلمة والدور المأمول هو أن تصل انت بجمعية الكتاب للمكانة التي نريدها أن تكون فيه وكلي ثقة أن والدنا ابو متعب يحفظه الله هو معنا ولن يبخل علينا أبداً وان سمو ولي عهده الوالد المثقف الأمير سلمان لن يكون إلا مع الفكر والمفكرين وبكل صراحة نريد دعماً يمنح الفكر والمفكرين مكانة تليق بهم  لكي لا تدفع الحاجة بالمفكر للتنازل عن فكرة وطنية هامة  وهو دور جمعية كتاب الرأي لا أكثر ،،،

·         ( الخاتمة) … سوف يرى الجميع هذه الصحيفة كيف تصنع الحدث وكيف تقلب الموازيين وكيف تحلق بالإبداع والصدق الى  مكان يستحيل أن يصل اليه الكاذبون الذين همهم البلبلة والقص واللصق والتهويل بهدف الانتشار فقط  وغير ذلك لايهمهم ولأن هذه الصحيفة التي سمت نفسها صحيفة المواطن لن تكون ابداً إلا له ومن أجله !! وهي خاتمتي ودمتم.

 

@ibrahim_naseeb

h_wssl@hotmail.com


قد يعجبك ايضاً

#عاجل .. الملك يرعى حفل تكريم الفائزين بجائزة الملك خالد الثلاثاء المقبل

المواطن – واس يرعى خادم الحرمين الشريفين الملك