محكمة كويتيّة تبرّئ المتّهمين في قضيّة اقتحام مجلس الأمّة عام 2011

محكمة كويتيّة تبرّئ المتّهمين في قضيّة اقتحام مجلس الأمّة عام 2011

الساعة 2:34 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
425
0
طباعة
قضية اقتحام البرلمان

  ......       

قضت محكمة الجنايات الكويتية، الإثنين، ببراءة جميع المتهمين في قضية اقتحام مجلس الأمة (البرلمان)، التي تعود إلى نهاية عام 2011، والتي كانت مدار جدل واسع، بعد اتهام (70) شخصاً، بينهم تسعة من النواب السابقين، بالمشاركة في الواقعة التي كانت تهدف إلى دفع الحكومة نحو الاستقالة.

وكانت دائرة الجنايات الثامنة في المحكمة الكلية، قد نظرت في قضية المتهمين، بدخول مبنى مجلس الأمة على مدى عدة جلسات، للاستماع إلى مرافعات محامي المتهمين والشهود، وكلفت الأمين العام لمجلس الأمة -علام الكندري- بتقديم كشف عن حرس المجلس يوم واقعة دخوله قبل أن تصدر حكمها.

وتعود واقعة “الاقتحام” إلى منتصف نوفمبر/تشرين الثاني 2011، في ما عرف لاحقاً باسم “الأربعاء الأسود”، وأدى الاقتحام -وما تبعه من مظاهرات- إلى استقالة حكومة رئيس الوزراء، ناصر المحمد الأحمد الصباح، وتعيين الشيخ جابر المبارك الصباح رئيساً للوزراء.

وتبع تعيين الشيخ جابر رئيساً للوزراء، قيام أمير الكويت بحلّ مجلس الأمة، والدعوة إلى انتخابات جديدة، استمر بعدها الجدل السياسي في البلاد، حول قوانين الانتخاب.

وجذبت القضية كثيراً من الاهتمام الإعلامي والشعبي في الكويت، نظراً لوجود عدد من النواب السابقين والشخصيات السياسية المؤثرة بين المتهمين، على رأسهم؛ مسلم البراك، ووليد طبطبائي، وخالد طاحوس، وفيصل المسلم، وجمعان الحربش، ومبارك الوعلان، وسالم النملان.


قد يعجبك ايضاً

شاهد .. تشريف خادم الحرمين حفل البحرين الكبير في قصر الصخير