نواف بن فيصل: ميزانيّة إضافيّة لـ(2750) نشاطاً شبابيّاً لا يظهرها الإعلام

نواف بن فيصل: ميزانيّة إضافيّة لـ(2750) نشاطاً شبابيّاً لا يظهرها الإعلام

الساعة 5:39 مساءً
- ‎فيالرياضة
1235
0
طباعة
DSC_1890

  ......       

استقبل الأمير فيصل بن خالد أمير منطقة عسير، بقصره في الخالدية -ظهر اليوم- الأمير نواف بن فيصل -الرئيس العام لرعاية الشباب- والذي يزور المنطقة، في جولة تفقدية لعدد من المشاريع والمنشآت الرياضية.

وأكد الأمير نواف بن فيصل، أن الرئاسة قائمة بدور شباب منطقة عسير، ولكن -مع الأسف- فإن الإعلام لا يظهر إلا الجانب الكروي وليس الرياضي كاملاً،  مبيناً أنه خصصت ميزانية إضافية للبرامج الشبابية غير الرياضية لهذا العام لما يقارب (2750) نشاطاً شبابياً، ومع الأسف لم يظهر منها في الإعلام إلا الشيء اليسير.

وأشار الرئيس العام لرعاية الشباب إلى أن الاهتمام مسلط فقط على كرة القدم، ويجري التواصل مع  وزير الثقافة والإعلام لإعادة النظر واستغلال القنوات الرياضية لجميع الأنشطة الرياضية.

وأضاف أن المدربين الوطنيين موجودون في مختلف الألعاب الرياضية، ونحن لا زلنا نستعين بمدربين وطنيين لكل المنتخبات لجميع الفئات العمرية وجميع الألعاب، ولا نستطيع أن نجبر النادي على أن يأتي بمدرب وطني؛ لأن هذا القرار يخصّ النادي نفسه؛ لأنه جهة مستقلة، ولا شك أن الشباب يسحقون أكثر مما يقدم لهم.

وأكد الأمير نواف بن فيصل أنه توجد الآن استراتيجية وطنية اعتمدت، وستنتشر في  جميع الوزارات، ويعتمدها -إن شاء الله- مجلس الوزراء، للمساهمة في إعادة صياغة ما يقدم للشباب، نظراً لاختلاف الزمان واختلاف وسائل التواصل واختلاف الطموحات.

وبين أنه تم إقامة عديد من ورش العمل مؤخراً للشباب في مختلف مناطق المملكة، للاشتراك في وضع الخطط والبرامج من احتياجات ومتطلبات الشباب؛ حيث تم وضع الخطط بناءً على رغباتهم، وهذا ما نسعى إليه.

من ناحيته، طالب أمين مجلس شباب منطقة عسير -عادل آل عمر- باسم شباب المنطقة، بجملة من الاحتياجات التي تهم شباب المنطقة، كإنشاء أكاديمية عسير للرياضية الجبلية والطيران الشراعي والفروسية، بمواصفات عالمية، وإنشاء حلبه خاصة بالسيارات بجوار مدينة الأمير سلطان بالمحالة، والعمل على تلبية احتياجات الشباب في المحافظات، من مرافق رياضية وبيوت للشباب، وتفعيل الجانب الثقافي والاجتماعي في الأندية الرياضية، لاحتواء الشباب، والعمل على إنشاء صالات رياضية مغلقة، ومشاركة شباب المنطقة في البرامج والمؤتمرات العالمية.

وبين آل عمر أن شباب المنطقة مغيبون عن بعض المحافل، مطالباً بتفعيل الأنشطة الرياضية البحرية، والعمل على استضافة بطولات بحرية على شواطئ عسير، وإقامة رالي السيارات والدراجات النارية، وإقامة برامج اجتماعية ورياضية للاستفادة من المنشآت الرياضية الموجودة حالياً، وتكريم المميزين من شباب المنطقة، والذين يملكون قدرات ومواهب خاصة.

DSC_1941 DSC_1984 DSC_1991 DSC_2006 DSC_2031


قد يعجبك ايضاً

#عاجل .. المتحدث الرسمي لوزارة الإعلام : المؤسسات الإعلامية التي سعت لنشر الشائعات سوف يتخذ بحقها كافة الإجراءات النظامية

‏المواطن – الرياض أكد المتحدث الرسمي لوزارة الثقافة