هزازي يغادر السرير الأبيض ويكشف ما قاله لـ”أمان” بعد الإصابة

هزازي يغادر السرير الأبيض ويكشف ما قاله لـ”أمان” بعد الإصابة

الساعة 3:59 مساءً
- ‎فيالرياضة
455
3
طباعة
نايف هزازي

  ......       

يغادر نايف هزازي -مهاجم فريق الشباب والمنتخب الأول- مستشفى الحبيب في مدينة الرياض اليوم الأربعاء بعد نجاح عمليته في الرباط الصليبي التي أجراها على يد الطبيب سالم الزهراني، ويحتاج إلى ما يقارب من ستة أشهر من أجل العودة من جديد إلى الملاعب.

هذا وقد شهدت غرفة هزازي في المستشفى حضور الكثير من لاعبي فريق الشباب والهلال والنصر والأندية الأخرى والجماهير الكبيرة، إلى جانب رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم الذي حضر من أجل الاطمئنان على هزازي.

من جانبه أكد نايف هزازي أنه لن يستعجل العودة إلى الملاعب بعد أن خضع لتدخل جراحي وقال: «لا أفضل العودة في هذا الموسم مطلقاً ولن أتعجل في العودة إلى الملاعب وستكون عودتي في الموسم الجديد خصوصاً أن إصابتي هي الرباط الصليبي وتحتاج إلى وقت للعودة والتأهيل».

وأشار هزازي إلى أنه سيغادر المستشفى اليوم الأربعاء، مبيناً أنه سيخضع لبرنامج علاجي وتأهيلي مع الجهاز الطبي في نادي الشباب، بعدها يغادر إلى فرنسا أو ألمانيا لاستكمال برنامجه التأهيلي قبل عودته من جديد إلى المستطيل الأخضر.

وأوضح هزازي أنه قال للاعب الأهلي “محمد أمان” الذي احتكّ معه في المباراة التي جمعت الفريقين الخميس الماضي ضمن منافسات دوري جميل السعودي لكرة القدم وبقية زملائه اللاعبين فور سقوطه بأنه تعرض للرباط في أول وهلة وقال: «شعرت بالإصابة القوية بعد سقوطي وقلت للجميع في حينها إن إصابتي هي الرباط الصليبي وطلبت منهم أن يحضروا الإسعاف». منوهاً أنه سيبذل قصارى جهده للعودة مجدداً للملاعب.


قد يعجبك ايضاً

شاهد.. من يُحضر طعام البيت الأبيض؟