الحطب المحلي أسعاره “نار” والمستورد لا مكان له في مواقد السعوديين

الحطب المحلي أسعاره “نار” والمستورد لا مكان له في مواقد السعوديين

الساعة 7:19 صباحًا
- ‎فيآخر الاخبار, تقارير
16050
5
طباعة
01

  ......       

كشفت جولة قامت بها “المواطن” على سوق الفحم والحطب جنوب مدينة الرياض، أن التجار في السوق لا يزالون يمارسون بيع “الحطب المحلي” الذي منعت وزارة الزراعة بيعه منذ ما يقارب العام، حيث استغل التجار الأجواء الباردة التي تمر فيها العاصمة لترويج مخزونهم منه بالرغم من أسعارهم التي وصفها البعض بالخيالية.

وكشف البائع محمد (سوداني الجنسية) عن أن الحطب المستورد لا يلقى إقبالاً من المستهلكين الذين يفضلون المحلي وخاصة “السمر” مع ارتفاع سعره نظراً لجودته حتى وصل سعر الحزمة التي قد لا يوجد فيها أكثر من ثلاث قطع إلى 18 ريالاً في بعض المحلات التي تبيعه في الطرق خارج الرياض بينما يصل سعر حزمة الحطب من الأنواع المستوردة إلى 10 ريالات، مشيراً إلى أن الحطب السوداني يأتي في المرتبة الثانية بعد المحلي في إقبال المستهلكين.

وأشار بعض الباعة إلى أن سعر السيارة (ألوانيت) بلغ 1800 ريال للحطب المستورد مقارنة بـ1300 ريال للعام الماضي، في حين يبلغ سعر الشاحنة 13 ألف ريال حالياً، وذكر بائع آخر أن توجه المستهلكين الأول للحطب المحلي على رغم ارتفاع سعره بسبب أن جمره يدوم طويلاً.

يأتي ذلك في الوقت الذي تخوض فيه وزارة الزراعة حملة بدأتها العام الماضي لمنع بيع الحطب المحلي، وذكر المتحدث الرسمي باسم وزارة الزراعة في حديث صحفي سابق أن السلطات لن تتردد في إعلان أسماء المخالفين لقرار حظر بيع أخشاب الأشجار المحلية.

واعترف بعض المتسوقين لـ”المواطن” أنهم يفضلون شراء الحطب المحلي بالرغم من انخفاض سعر المستورد مقارنة به، وقال عبدالرحمن وهو شاب كان يجهز لرحلة تخييم خارج مدينة الرياض: “بناءً على طلب أصدقائي جئت للسوق بحثاً عن الحطب المحلي الذي لا بديل له في جلساتنا في البر”، منوهاً إلى أنه يعرف بالمنع ولكنه كغيره من الناس على حدّ تعبيره إذا وجده متوفراً فلن يمانع شراءه حتى لو ارتفع سعره”.

55

444

22

44

02

012

03

00

011


قد يعجبك ايضاً

‏شاهد.. بروفات الاحتفال في مهرجان زايد التراثي والذي سيقام اليوم بحضور الملك سلمان