الفلسطيني خليلي: السعودية بلدي واللغة العربية قادتني إلى الشباب

الفلسطيني خليلي: السعودية بلدي واللغة العربية قادتني إلى الشباب

الساعة 8:13 مساءً
- ‎فيالرياضة
635
0
طباعة
عماد خليلي

  ......       

أوضح المحترف الفلسطيني الجديد في صفوف الشباب عماد خليلي أنه فضّل العرض الشبابي على عروض أخرى تلقاها من الصين واليونان وتركيا, وقال: اخترت المجيء إلى السعودية لأنني أعتبرها بلدي, وستتيح لي المجال للتحدث باللغة العربية, كما أنني حظيت هنا باستقبال كبير من قِبل الجماهير وزملائي اللاعبين.

وأشار خليلي إلى أنه سيخضع لبرنامج لياقي مكثف من أجل رفع المعدل اللياقي والعودة في أسرع وقت إلى خوض المباريات، مؤكداً أنه يسعى إلى أن يقدم أفضل ما لديه مع الفريق الشبابي.

وأضاف: “تم استدعائي للانضمام إلى المنتخب السويدي، لكني رفضت نظراً لرغبتي الكبيرة في التأقلم مع أجواء السعودية، والتعرف على زملائي اللاعبين في صفوف الفريق الشبابي، لذلك فضلت الشباب على المنتخب”.

من جانبه, أكد وكيل أعمال اللاعب أنه تلقى ثلاثة عروض من اليونان، وعرضاً من الصين، وعرضين من تركيا لكن نادي هلنسبورغ رفض جميع هذه العروض وتمسك باللاعب، مبيناً أن خليلي عندما تلقى عرض نادي الشباب ضغط على نادي هلنسبورغ من أجل الموافقة على انتقاله، وأصر أن يخوض هذه التجربة الاحترافية في السعودية.


قد يعجبك ايضاً

شاهد صور وصول الملك سلمان إلى أبو ظبي