الماجد لـ”المواطن”: ندرة في الفنيين “الكيميائيين” لبحث الكثيرين عن “الوجاهة”!

الماجد لـ”المواطن”: ندرة في الفنيين “الكيميائيين” لبحث الكثيرين عن “الوجاهة”!

الساعة 9:32 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
2035
5
طباعة
unnamed3

  ......       

أكد الدكتور عبدالله الماجد -رئيس الجمعية الكيميائية السعودية بجامعة الملك سعود- أن الحاجة ماسّة إلى الفنيين الكيميائيين بالمملكة، لتشغيل أحدث الأجهزة الحديثة في المختبرات بالقطاعين العام والخاص.

وقال الماجد في حديثه لـ”المواطن”: “الجامعات بحاجة إلى فنيين كيميائيين وكذلك المستشفيات بحاجة إلى تشغيل أجهزتها الحديثة، لكن الكثير من المتخصصين لا يريدون العمل في الميدان ويفضلون الأعمال المكتبية عليه”.

وأضاف أستاذ الكيمياء العضوية المشارك: “الجامعة تعمل على توفير ابتعاث خاص للتدريب على أجهزة معينة، لكن المتدرب لا يذهب لأجل التدريب وإنما يكمل دراسته العليا “الماجستير” للبحث عن الوجاهة، وهذا ما جعل الفنيين في تخصص الكيمياء قليل بل يعتبر نادراً في بعض الأحيان”.

ولفت الماجد -وكيل كلية العلوم للدراسات العليا والبحث العلمي- إلى أن جمعية الكيمياء تعتبر في المرتبة الحادية عشرة من بين ٥٢ جمعية على مستوى جامعة الملك سعود، وتأسست عام ١٤١٤ه، وأقامت أكثر من أربعة مؤتمرات محلية ودولية، وتقدم دورات تدريبية للمتخصصين في الكيمياء في الشركات والجهات الحكومية.

من جهته تعهد الدكتور زيد العثمان -أستاذ الكيمياء المشارك في جامعة الملك سعود نائب رئيس جمعية الكيمياء السعودية- بتوفير وظيفة بمرتب مناسب يتجاوز ١٥ ألف ريال بالإضافة إلى حوافز مادية ومعنوية ودورات تدريبية طوال العام للفنيين الكيميائيين المميزين، مشيراً إلى أن المرتب في بعض الأحيان يتجاوز ٢٠ ألف ريال، لافتاً إلى أن السوق بحاجة ماسة للفنيين الميدانيين في تخصصات دقيقة.


قد يعجبك ايضاً

نيابة عن الملك.. فيصل بن بندر يرعى حفل سباق الخيل على كأس الوفاء

المواطن – الرياض نيابة عن خادم الحرمـين الشريفين