بالفيديو.. العمريّ يحتاج لمنزل يؤويه وسيّارة تعينه على حوائج أسرته

بالفيديو.. العمريّ يحتاج لمنزل يؤويه وسيّارة تعينه على حوائج أسرته

الساعة 3:56 مساءً
- ‎فيحالات إنسانية
1270
7
طباعة
05

  ......       

المواطن سعيد محمد العُمري الزهراني في العقد الرابع، كان يعمل عسكريّاً برتبة رقيب أول صحي في القوات البرية، خدم لتسعة عشر عاماً، ومتزوج ولديه من الأبناء؛ روان (12) سنة، وريناد (7) سنوات، وريم (6) سنوات.. تعرض لحادث مروري على طريق شرورة_ نجران، على بعد (160) كيلومتراً من نجران.

وأصيب العمري على إثر الحادث بقطع بالحبل الشوكي، وضربة في مؤخرة رأسه أفقدته الوعي، إثر خروجه من السيارة أثناء تقلب السيارة به.

ونقل العمري إلى مستشفى الملك خالد بنجران؛ حيث أمضى ثلاثة أسابيع في غيبوبة، قبل أن ينقل بالإخلاء الطبيّ إلى مستشفى الهدى؛ حيث كان يعاني -بالإضافة إلى ما ذكر- من تقرحات في الظهر من سوء العناية به بالمستشفى، ما فاقم من وضعه الصحي.

وشخصت حالة العمري على أنها كسر انضغاطي بالفقرتين الثامنة والتاسعة، مع قطع كامل بالحبل الشوكي، ما تسبب له في شلل نصفي مع تقرحات بالمنطقة العجزية، وقد عولجت التقرحات الفراشية وبقي الشلل.

وبعد أن خرج العمري من المستشفى -حيث أحيل إلى التقاعد لعدم لياقته للعمل العسكري- اضطر بعد ذلك إلى أخذ قرض من البنك العربي، بما قيمته (179000) ألف ريال، ثم سافر إلى الأردن بحثاً عن العلاج، ولكنها إرادة الله؛ حيث كان رأي الطب هناك أنه لا علاج له.

كما أنه -ونظراً لوضعه الصحي وتدهور وضعه المادي- اضطر لشراء سيارة بالدين بمبلغ (70000) ألف ريال، ولبناء بيت له ولأسرته، ولم تف بالغرض؛ حيث لم يكتمل بناء البيت.

وتم تعيين زوجته كمعلمة بإحدى مدارس محافظة شرورة، ولكونها الراعي له -بعد الله- فهي -وعلى حد قوله- الزوجة والأم والممرضة في الوقت نفسه, حيث لا يوجد لهم من أقاربهم يقومون على شؤون البيت، وهو ما دفعه إلى أن يحاول جاهداً لنقلها من شرورة إلى محافظة المخواة؛ حيث يسكن أهله، حتى يكون قريباً منهم، ليقوموا على رعايته, إلا أن رد مدير مكتب شؤون المعلمات بمنطقة نجران كان كالصاعقة الثانية التي حلت به، لكون الزوج لا تندرج ظروفه تحت ظروف الزوجة الخاصة، فذلك محصور في الأب والأم فقط، فحاول مجدداً نقلها دون جدوى.

ويضاف إلى معاناة العمري الجسدية معاناة نفسية أخرى، نظراً لوضعه، فهو أيضاً بحاجة لسيارة مجهزة تناسب وضعه الصحي، حتى يستطيع القيام على بيته وأهله، حيث يصعب الأمر عليهم في حال تعرض أحدهم لمرض أو حادث، فيضطر إلى الصبر والانتظار حتى تشرق الشمس.
للاستفسار والتواصل حول الحالة عبر البريد الإلكتروني : info@almowaten.net


قد يعجبك ايضاً

تعرف على سلالة البشر التي قضى عليها الإنسان الحديث

المواطن – نت يعتقد العلماء – بحسب تقرير