“حرس الحدود”: تمشيطنا المواقع “مستمر” بحثاً عن الأجسام المتفجرة

“حرس الحدود”: تمشيطنا المواقع “مستمر” بحثاً عن الأجسام المتفجرة

الساعة 10:08 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
825
2
طباعة
حرس-الحدود-السعود - حرس حدود جازان

  ......       

تسبب مقتل شقيقتين اليوم -بسبب أحد الأجسام المتفجرة الواقعة جنوب شرق مدينة عرعر، أثناء رحلة أسرتهما البرية- في إثارة قضية إهمال المتفجرات وعدم البحث عنها وإخمادها.
وطالب عدد من نشطاء موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، بضرورة متابعة المواقع البرية من قبل الجهات الأمنية، حتى لا تتكرر مأساة أسرة الشقيقتين.
وأكد لـ”المواطن” الناطق الإعلامي لحرس الحدود -العميد محمد الغامدي- أن عملية تمشيط المواقع والبحث عن الأجسام الغريبة، تتم بشكلٍ مستمر، لافتاً إلى أنه -أحياناً- تكون هناك أجسام غريبة مغمورة داخل الأرض، ولكن بتأثير عوامل الرياح تظهر.
وبين الغامدي أن أفراد حرس الحدود، حريصون على البحث عن تلك الأجسام الغريبة، لافتاً إلى أنه ليس من اختصاصهم تفكيك تلك الأجسام والقذائف، وإنما يتم التواصل مع الجهات ذات العلاقة، لمباشرة الموقع واتخاذ الإجراءات اللازمة.
وأشار الغامدي إلى أنه دائماً ما يكون هناك توعية للمتنزهين، وذلك بعدم العبث أو الاقتراب من الأجسام الغريبة، وإنما يتم إبلاغ الجهات المعنية لمباشرة الموقع واتخاذ الإجراءات اللازمة، منوهاً إلى أن التعاون من المواطنين مطلب مهم، فهو رجل الأمن الأول.
وعن ما يتم تناقله عن قصور في بعض الجهات الأمنية، أكد الغامدي أن من يُنكر عمل الجهات الأمنية، أو يُلقي اللوم عليها، فهو إما جاحد أو ظالم، مؤكداً أن جميع الجهات الأمنية تقوم بواجباتها على أكمل وجه.
من جانبه، أكد لـ”المواطن” المتحدث الرسمي لمديرية الشؤون الصحية بمنطقة الحدود الشمالية -فهد الشمري- أن مستشفى عرعر المركزي، استقبل -ظهر اليوم- حالتين لطفلتين أعمارهما (9) و(14) عاماً، متأثرتين بإصابات بالغة، جراء إصابتهن في الانفجار؛ حيث إن الطفلتين وصلتا للمستشفى متوفاتين.
وكان الناطق الإعلامي لشرطة منطقة الحدود الشمالية -العميد بندر بن عطاء الله الأيداء- قد أوضح أنه في الساعة (1:20) ظهر اليوم الجمعة، أبلغ مركز شرطة الفيصلية بعرعر -من مستشفى عرعر المركزي- باستقبالهم مواطنة (14 سنة) وشقيقتها (9 سنوات)، أحضرتا من قِبل والدهما وأقاربهما متوفاتين، مبيناً أنه -على الفور- تم انتقال المختصين من مركز الشرطة للمستشفى، وتبين بعد تقصي الحقائق أن المتوفاتين -أثناء وجودهما بالصحراء للنزهة- أصيبتا أثناء عبثهما بجسم غريب انفجر فيهما، بمنطقة صحراوية تسمى معيلة، جنوب شرق عرعر بمسافة (40) كم.
وأشار الأيداء إلى أنه وجدت بالمتوفاتين إصابات متعددة بمقدمة الوجه والرأس والصدر، وتم انتقال المختصين من مركز الشرطة وإدارة الأسلحة والمتفجرات والأدلة الجنائية لمعاينة ومسح الموقع، ووجدت آثار انفجار مقدمة مقذوف هاون عسكري، وتم رفع الآثار ومسح الموقع بأكمله، بينما لا يزال التحقيق مستمراً، لمعرفة مزيد من المعلومات عن هذا الحادث.


قد يعجبك ايضاً

رسميًّا.. أحمد حجازي يغيب عن الأهلي أمام إنبي بـ #الدوري_المصري

المواطن ــ أبوبكر حامد  أعلن الأهلي المصري غياب