“صحة الطائف” تلتفّ على أوامر سامية بإخلاء الطفل “يزن”

“صحة الطائف” تلتفّ على أوامر سامية بإخلاء الطفل “يزن”

الساعة 3:33 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
7435
14
طباعة
2

  ......       

بدموع الحزن وبصوت مجهش بالبكاء تحدث والد الطفل يزن الراجحي الذي طالت يد الإهمال جسد ابنه النحيل، خاصة وأنه فقد اثنين من أبنائه لإصابتهما بنفس مرض يزن، وهو ضيق التنفس والتشنجات العصبية وفق ما وصف الأطباء.

وقال أحمد الراجحي – والد الطفل – لـ”المواطن”: إنه ينتظر الفرج من الله ووقفة المسؤولين الصادقين، لرعاية ابنه الثالث الذي يرقد بمستشفى الأطفال بالطائف منذ أكثر من ثلاث سنوات رغم الأوامر بإخلائه للمستشفى متخصص.

وأضاف الوالد أن الإهمال هو العنوان الأبرز الذي يعيشه ابنه حيث بدأ جسده بالتآكل دون مراقبة صحية لحالته أو عناية فالفريق الطبي لم يكلف نفسه بمتابعة حالته وتضميد جراحه التي ظهرت مع طول مدة انتظاره على السرير.

وقال والد الطفل: إنّ يزن ينتظر القادر حتى يفارق الحياة ويلحق بإخوته طالما هناك أشخاص لا يهمهم صحة المريض ولا يؤدي الأمانة وفق ما يجب.

وأضاف أن صحة الطائف ما زالت مصرة على عدم نقل ابني المنوّم لديهم منذ سنوات بإخلاء طبي رغم الخطابات الموجهة من الديوان الملكي بضرورة نقلة إلى مدينة الرياض، إلا أن صحة الطائف تتجاهل وضعه وردت على الخطابات بأن اللجنة المشكّلة رأت أن علاجه يُستكمل بالمستشفى.

وتساءل والد الطفل متى رأته اللجنة ولماذا لم يشعروني بذلك وعلى ماذا بنوا كلامهم؟!

وطالب الراجحي بمحاسبة المقصرين الذين يتلاعبون بالأوامر الملكية بالتفاف حوله باللجان ويحرقون قلبي وهم يتفرجون.

وأضاف أنه حجز موعداً في مستشفى الملك فيصل التخصيصي لكن صحة الطائف رفضت إخلاءه بحجة أن علاجه لديهم بناء على لجان بنت كلامها على ورق، علماً أن التخصصي أكد لي أنهم يستطيعون مخاطبة مستشفيات خارج المملكة.

وشدّد الراجحي على أن وزير الصحة -الدكتور عبدالله الربيعة- يجب أن يأمر بتشكيل لجنة للوقوف على حالة ابنه بعيداً عن مزيفي الحقائق بصحة الطائف وهو مؤتمن من خادم الحرمين الشريفين حفظه الله وسوف يُسأل عن الأمانة، ويجب أن يتحرك بشكل عاجل حتى يتسنى علاج ابني.

3 1


قد يعجبك ايضاً

حملة مكثفة في الخرج على باعة شاي الجمر !

‏رشيد السويلم-الخرج شنت بلدية الخرج حملة مكثفة على