فتيات الرعاية الاجتماعية بالرياض يطالبن بعودة فتاتين للدار

فتيات الرعاية الاجتماعية بالرياض يطالبن بعودة فتاتين للدار

الساعة 3:09 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
9250
5
طباعة
الرياض المملكة المملكه الفيصلية الفيصليه عاصمه عاصمة 0

  ......       

تلقت “المواطن” -صباح اليوم- رسالة من فتيات الظروف الخاصة بدار الرعاية الاجتماعية بالرياض، يناشدن فيها سمو أمير الرياض، بإعادة اثنتين من زميلاتهن للدار، لتعرضهن للعنف الأسري عند شقيقهما.
وقال الفتيات -في رسالتهن-: “نحن فتيات نرغب في توصيل صوتنا لأمير الرياض، وأن يستمع لنا بسعة صدر، فنحن نعاني من سلب حقوقنا المعنوية”.
وأضفن الفتيات: لدينا فتاتان ليستا من أصحاب ظروفنا الخاصة، ولكن أوضاعهما حكمت عليهما أن تعيشا بيننا، وقد صارت بيننا وبينهما مودة حتى صدر -قبل فترة- قرار من الإشراف النسائي التابع لوزارة الشؤون الاجتماعية، بأن أية فتاة تنتسب لعائلة، لا تعد من صاحبات الظروف الخاصة، ويتم تسليمها لولي أمرها.
وقالت الفتيات: لكن لم ينتبه أصحاب القرار لظروف الفتاتين ومعاناتهما مع عائلتهما، وبالأصح من تحق الولاية عليهن، فهم غير مؤهلين لتسلمهن، فالأب والإخوان يتوارثون الأمراض النفسية والتحرش الجنسي، والدين يحكم بأنه لا تصح الولاية في مثل هذه الأمور.
وأوضح الفتيات أنه تم تسليم البنتين لأخيهما من قبل الإشراف النسائي، بحجة أن أخاهما تزوج ويجب أن يتسلم أختيه.
وأشرن إلى أن الفتاتين كانتا تبكيان -قبل أن تغادرا الدار للذهاب لأخيهما- وتتوسلان بأن نساعدهما؛ لأن أخاهما غير صالح لولايتهما.
وقالت الفتيات: لقد فوجئنا بأن الإشراف هو من رتب لقيام أخيهما باستلامهما؛ حيث رفع الإشراف ورقة للمحكمة، بأنه له حق الولاية عليهما، بحكم أنه قد تزوج.
وأضفن أنه ” بمجرد تسلم الأخ أختيه، بدأت معاناتهما، وصارا يتعرضان للعنف والتحرش الجنسي من قبل أخيهما، ما اضطرهما للهرب منه إلى الإشراف في الدار، ليحكيا معاناتهما، غير أن الإشراف لم يبال بهما، بل زادهما عنفاً؛ حيث أودعهما دار الحماية، التي هي سجن وتعنيف واضطهاد، لإجبارهما على العودة لأخيهما”.
ولفت الفتيات إلى أن دار الحماية لم تساند الفتاتين أو تأخذ حقهما -وفق الشرع والنظام- بل استغلت ضعفهما وصغر سنهما وخوفهما.
وقال الفتيات، إن تخويف الفتاتين أثر عليهما، حتى جاء يوم موعد المحكمة، فلم تجرؤ إحداهما على التكلم عند الشيخ عن أخيهما.
وأوضح الفتيات أنهن راجعن مديرة الإشراف النسائي لكنها لم تتفاعل معهن، كما تحدثن لوزارة الشؤون ولم تتفاعل أيضاً.
وطالب الفتيات بسرعة إخراج الفتاتين من دار الحماية؛ حيث يجلسن بين فتيات مدمنات للمخدرات.


قد يعجبك ايضاً

#عاجل .. أمام الملك .. وزير العمل والتنمية الاجتماعية يتشرف بأداء القسم

المواطن – واس تشرف بأداء القسم أمام خادم