“لمى” بين وحشة البئر وشائعات مواقع التواصل وأسرتها في “فاجعة”

“لمى” بين وحشة البئر وشائعات مواقع التواصل وأسرتها في “فاجعة”

الساعة 1:26 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
580
5
طباعة
IMG-20131227-WA0085

  ......       

تسببت قضية سقوط الطفلة -لمى الروقي-في أحد آبار منطقة تبوك الإرتوازية بإثارة الشائعات ونشر التكهنات وتبادل التأويلات.

ومنذ سقوطها في البئر لا تزال الجهات المعنية تعمل على انتشال جثتها والمجتمع السعودي والعربي يترقب لحظة الإعلان عن انتشالها،إلا أن هناك أصواتاً خفية ظهرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي تُروج لشائعة مفادها أن الطفلة ليست في البئر وإنما هي بمكانٍ آمن بهدف تحقيق عائلتها لأهدافهم ومبتغاهم.

ورغم كل التصريحات التي صدرت من قِبل الجهات الرسمية والمختصة ومن أسرتها وذويها والذي أكدوا أن الطفلة قد احتواها البئر الارتوازي الذي سقطت فيه مع ما وجوده من آثار تُثبت تصريحاتهم , إلا أن بعض الأصوات لازالت مرتفعة بتكذيب سقوطها.

و ظهر والد الطفلة للإعلام الرسمي وبين استياءه الشديد من مُطلقي تلك الشائعات وهم معروفين لدى الوسط الاجتماعي السعودي وطالب بضرورة معاقبة هؤلاء الأشخاص.

في المقابل،طالب عدد من المواطنين والكتاب والمثقفين بضرورة وضع حد للمشككين في تصريحات الجهات الرسمية حول حادثة سقوط الطفلة، موضحين أن ترك المجال لهم فيه إساءة للجهات الرسمية والتي لم تأل جهداً لانتشال جثة الطفلة رغم صعوبة المنطقة المحيطة بالبئر الارتوازي ، مشيرين إلى  أن حديث أولئك الأشخاص فيه تشويه لعائلة الطفلة والتي عانت من الفاجعة العظيمة والمصاب الجلل.


قد يعجبك ايضاً

#أردوغان : للأسف لدينا شهداء وجرحى في التفجير الإرهابي الذي حدث في #اسطنبول #عاجل

#أردوغان : للأسف لدينا شهداء وجرحى في التفجير