طالبة بثانوية عرعر: مديرة المدرسة تراخت في صرفنا

طالبة بثانوية عرعر: مديرة المدرسة تراخت في صرفنا

الساعة 2:56 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
5860
9
طباعة
ثانوية العاشرة بعرعر

  ......       

روت طالبة ثانوية العاشرة بعرعر تفاصيل حريق مدرستها -والذي وقع صباح اليوم- جراء تماس كهربائي حدث له.

وقالت الطالبة لـ”المواطن” إنه وفي بداية الحصة الأولى انفصلت الكهرباء عن المدرسة وسمعنا جرس الإنذار فأخرجتنا إدارة المدرسة إلى فناء المدرسة وبقينا ما يُقارب النصف ساعة، ثم أعادتنا إدارة المدرسة إلى فصولنا حيث أكدت لنا مديرة المدرسة بضرورة بقاء عباءاتنا قريبة منا للخوف من حدوث أي كارثة.

وأضافت الطالبة: في الحصة الثالثة سمعنا جرس الإنذار مرة ثانية فتعالت أصوات وصراخ الطالبات وبعضهن أُغمي عليهن خاصة عندما شاهدن خروج دخان خفيف من المولد الكهربائي.

وأكدت الطالبة أن التماس كهربائي وصل إلى المدرسة الابتدائية التي بجانبهم, حيث أشارت إلى أن إحدى المعلمات أعادت تشغيل محول الكهرباء بعد الالتماس الأول بالرغم من أن صديقاتها حذرنها من إعادة تشغيله.

وأردفت الطالبة قائلة: تعامل الدفاع المدني والهيئة معنا كان ممتازاً جداً حيث حاولوا مساعدتنا في الدخول إلى مدارس مجاورة خاصة أن هناك طالبات لم يستطعن الحصول على عباءاتهن.

وأضافت الطالبة: كان المفترض من إدارة المدرسة أن تصرفنا منذ التماس الأول والذي حدث في وقت مبكر حيث أبقتنا داخل المدرسة حتى حدث تماس آخر والذي حدث عند الساعة الـ11 صباحاً.

وأبدت الطالبة استغرابها من أنه لا يوجد لمدرسة عدد طالباتها 700 طالبة سوى باصي نقل!

في المقابل، نفت إدارة التربية والتعليم بمنطقة الحدود الشمالية حدوث حريق داخل المدرسة مؤكدة أن ما حدث هو مجرد خلل لجرس الإنذار أدى إلى تعليقه.


قد يعجبك ايضاً

تأهب في فرنسا بسبب “الربو”

مع وجود المزيد والمزيد من الأطفال المصابين بالربو،