مباراة الهلال والشباب قد تنهي آمال الزعيم في المنافسة على الدوري!

مباراة الهلال والشباب قد تنهي آمال الزعيم في المنافسة على الدوري!

الساعة 3:02 مساءً
- ‎فيالرياضة
645
0
طباعة
الهلال-الشباب-4

  ......       

نشر الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، تقريراً -عبر موقعه الرسمي على الإنترنت- عن الجولة الحادية والعشرين من منافسات دوري جميل السعودي للمحترفين، والتي تنطلق اليوم الخميس, مسلطاً الضوء في هذا التقرير على موقف فريقي النصر والهلال، وصراعهما على التتويج ببطولة الدوري هذا الموسم.
وجاء تقرير “فيفا” على النحو التالي:
بعد الانتهاء من نهائي كأس ولي العهد، تستأنف الخميس منافسات المرحلة الحادية والعشرين من الدوري السعودي، ويسعى فيها النصر المتصدر لمواصلة زحفه نحو اللقب.
ويلتقي الخميس الشباب مع الهلال والرائد مع الأهلي، والعروبة مع نجران، والجمعة النصر مع الفيصلي، والإتفاق مع الإتحاد، والفتح مع الشعلة، والتعاون مع النهضة.
ويتطلع النصر -المنتشي بإحراز بطولة كأس ولي العهد قبل ستة أيام- لإضافة ثلاث نقاط جديدة إلى رصيده، عندما يستقبل الفيصلي المهدد بالهبوط على ملعب الملك فهد الدولي بالرياض.
يدخل النصر المباراة وهو في المركز الأول برصيد (54) نقطة، جمعها من (20) مباراة؛ حيث فاز في (17) وتعادل في (3) ولم يخسر حتى الآن، ويبحث عن الفوز الثامن عشر والثاني عشر توالياً، للاقتراب كثيراً من اللقب.
ويعتبر الفريق حالياً في أفضل حالاته الفنية والمعنوية، خصوصاً بعد تتويجه ببطولة كأس ولي العهد، وبالتالي فإن مدربه الأوروجواياني -دانييل كارينيو- سيركز على تحقيق الفوز فقط، في ظل تكامل صفوف الفريق.
أما الفيصلي، فيدخل المباراة وهو في المركز الحادي عشر، برصيد (21) نقطة، جمعها من (20) مباراة، وقد حقق فوزاً مهماً في المرحلة الأخيرة على حساب الإتحاد، ويأمل في مواصلة نتائجه الإيجابية للابتعاد عن شبح الهبوط الذي بات يهدده.
وتحظى المواجهة -التي تجمع الشباب والهلال على الملعب ذاته- بأهمية بالغة لكلا الفريقين، اللذين يبحثان عن النقاط الكاملة، لكون الشباب يسعى لرد اعتباره، بعد خسارته أمام منافسه برباعية في الدور الأول، والمنافسة على المركز الثالث، الذي سيؤهله إلى دوري أبطال آسيا، في الوقت الذي يأمل فيه الهلال بالخروج من حالة الإحباط، عقب خسارة نهائي كأس ولي العهد، و-في الوقت نفسه- البقاء في دائرة المنافسة على اللقب.
ويحتل الشباب المركز الرابع برصيد (29) نقطة، ويسعى -بقيادة مدربه التونسي عمار السويح، الذي يعتبر ثالث مدرب يقوده في هذا الموسم- إلى تجاوز أزمة النتائج، واستعادة نغمة الفوز التي غابت في آخر مرحلتين، من أجل المنافسة على المركز الثالث، الذي لا يفصله عنه سوى نقطتين.
أما الهلال، فيدخل المباراة وهو في المرتبة الثانية، برصيد (48) نقطة، ويمر الفريق حالياً بمرحلة انعدام وزن وحالة إحباط، يعمل على الخروج منها عبر بوابة منافسه، الذي لن يكون خصماً سهلاً، ولذلك سيرمي مدربه ونجمه السابق -سامي الجابر- بكل ثقله منذ البداية، لكونه يعلم أن أي نتيجة -بخلاف الفوز- ستكون عواقبها وخيمة، وربما تنهي آماله في المنافسة على اللقب.


قد يعجبك ايضاً

حملة مكثفة في الخرج على باعة شاي الجمر !

‏رشيد السويلم-الخرج شنت بلدية الخرج حملة مكثفة على