مثقفون يطالبون بمحاسبة المتسببين بولادة طالبة في جامعة الإمام

مثقفون يطالبون بمحاسبة المتسببين بولادة طالبة في جامعة الإمام

الساعة 11:20 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
505
1
طباعة
حمل

  ......       

تفاعل عدد من المثقفين والمهتمين مع خبر “المواطن” حول ولادة طالبة داخل محيط جامعة الإمام محمد بن سعود ورفض الجامعة ذهاب الطالبة إلى المستشفى بحجة عدم وجود ولي أمرها.

وعلقت عضوة مجلس الشورى الدكتورة لطيفة الشعلان حول الحادثة أن على وزارة التعليم العالي التدخل بقوة لحماية أرواح الطالبات من تعسف بعض القيادات النسائية في الجامعات.

وطالبت الشعلان بمعرفة الشخص الذي رفض نقل الطالبة، مبينة أن طبيبات الجامعات لا يملكن صلاحية السماح أو الرفض.

وأضافت الشعلان قائلة: “لو قامت وزارة التعليم العالي بدورها في محاسبة المستهينين بأرواح الطالبات لتوقف هذا المسلسل الرديء”.

من ناحيته علق الشاعر مفرج بن شوية قائلاً: “هناك من يفرض قوانين من تلقاء نفسه لا يلقي بالاً لعواقبها فهذه سيدة في حالة ولادة فهل يعقل ما حدث؟!”.

أما الكاتبة تماضر اليامي فقد وصفت التعليم بأنه عبارة عن سجن ونهايته إعدام، مؤكدة أنه ليست هناك استجابات لما يُنادى به من تطوير وتغيير.

بدوره طالب المستشار القانوني وعضو الأمان الأسري أحمد المحيميد بضرورة وجود مراكز صحية وإسعافية ومراكز للدفاع المدني داخل المدن الجامعية. فيما طالب الكاتب عبدالرحمن آل فرحان بضرورة تقديم ولي أمر الطالبة بشكوى ضد جامعة الإمام ومسؤوليها ومن تسبب بولادة ابنته داخل الجامعة.

في حين علق الشيخ الدكتور خالد الصقعبي على حادثة ولادة الطالبة داخل الجامعة قائلاً: لا مانع من محاسبة المتسبب لكن تفريغ الحقد الكامن من البعض على المتدينين يحتاج إلى علاج نفسي.

وتواصلت “المواطن” مع مسؤولي جامعة الإمام فور حدوث الواقعة من أجل تعليقهم على الحادثة إلا أنها لم تجد استجابة أو توضيحاً.


قد يعجبك ايضاً

تأهب في فرنسا بسبب “الربو”

مع وجود المزيد والمزيد من الأطفال المصابين بالربو،