مستفيدو “حافز”: إجراءات البرنامج تقليدية وتحتاج إلى التطوير

مستفيدو “حافز”: إجراءات البرنامج تقليدية وتحتاج إلى التطوير

الساعة 11:21 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
570
4
طباعة
حافز

  ......       

طالب مستفيدو برنامج حافز بتطوير الآلية المتبعة بالموقع في ظل تسجيل أعداد كبيرة من العاطلين والعاطلات. وأبدى عدد من الشباب والفتيات آراءهم حول تخصيص موقعين لبرنامج حافز “للذكور” و”الإناث”، وذلك تخفيفاً للضغوط على السيرفر وأيضاً تخصيص برامج تدريبية تهم شريحة الشباب وغيرها للفتيات.

وعبرت لـ”المواطن” هند الزهراني: أن على القائمين على برنامج حافز تخصيص موقعين لتخفيف الضغوط من أجل تطوير التدريب لدى المستفيدين.

واستغربت الزهراني أن سياسة برنامج حافز أصبحت مملة كثيراً لدى الجميع، فضلاً عن الخصم الدائم دون مبررات وأسباب تذكر. وطالبت الزهراني بضرورة التعاقد مع شركات عملاقة لتبني مشروع حافز وتطويره وإراحة المواطنين والمواطنات من تكتل الطلبات غير المهمة.

وأكمل عبدالرحمن القرشي أنه يجب على القائمين ببرنامج حافز وضع منظومة متكاملة بينهم وبين الجامعات بالمملكة العربية السعودية، وذلك للتسهيل على الطلاب المتخرجين واستحقاقهم للاستفادة من برنامج حافز.

وأبدى القرشي استغرابه من غياب المسؤولين عن مثل هذه الارتباطات بين الجامعات فضلاً عن تأخر برنامج حافز بقبول الطلبات، وذلك لتعارضه مع الطلاب والطالبات الخريجين بأنهم ما زالوا منتظمين بالجامعة، رغم تخرجهم بأشهر معدودة، وهذا يدل على عدم الاتفاقية بين الإدارات الحكومية واستنزاف الطلاب والطالبات.


قد يعجبك ايضاً

مؤتمر دولي في تونس يدعو إلى إنهاء احتلال إيران للأحواز

المواطن – واس أوصى مؤتمر دولي حول احتلال