إغلاق الحدود بين السنغال وغينيا لمنع انتشار مرض إيبولا

إغلاق الحدود بين السنغال وغينيا لمنع انتشار مرض إيبولا

الساعة 3:08 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
865
0
طباعة
مرض الإيبولا

  ......       

أغلقت السنغال حدودها البرية مع غينيا المجاورة، وذلك في محاولة لمنع انتشار مرض الإيبولا.

وذكرت قناة “روسيا اليوم” اليوم، أن (70) شخصاً -على الأقل- قد لقوا مصرعهم في غينيا المجاورة، جراء إصابتهم بمرض الإيبولا، مشيرة إلى أنه تم تسجيل (11) حالة اشتباه للإصابة بالمرض في سيراليون وليبيريا خلال الأيام القليلة الماضية.

من جانبها، قالت وزارة الصحة في غينيا، إنها اتخذت إجراءات صارمة لوقف انتشار المرض، داعية المواطنين إلى عدم الخوف والذعر منه.

وكانت السلطات الغينية قد فشلت في تحديد المرض -الذي تتراوح أعراضه بين الحمى والغثيان والإسهال- ساعة ظهوره الشهر الماضي بالبلاد.

يشار إلى أن وزراء خارجية دول غرب إفريقيا قد قالوا -في مؤتمر في كوت ديفوار، الأسبوع الماضي- إن تفشي الفيروس يمثل “تهديداً للأمن الإقليمي”.


قد يعجبك ايضاً

14 متدربة من مفتشات #حرس_الحدود بدورة تدريبة مع الشرطة الألمانية

المواطن – الرياض في إطار التعاون الأمني المشترك