“الأطلسي” يعيد النظر في العلاقات مع موسكو بعد اعترافها بالقرم

“الأطلسي” يعيد النظر في العلاقات مع موسكو بعد اعترافها بالقرم

الساعة 11:24 صباحًا
- ‎فيالمواطن الدولي
365
0
طباعة
فلاديمير-بوتين

  ......       

وافق الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، على مشروع معاهدة خاصة بانضمام شبه جزيرة القرم إلى الاتحاد الروسي، وفقاً لما ذكرته وكالة (ريا نوفوستي) المحلية اليوم الثلاثاء.

وأبلغ بوتين حكومته والبرلمان بطلب قيادة القرم الانضمام إلى روسيا.

هذا ومن المقرر أن يلقي بوتين كلمة أمام البرلمان في وقت لاحق اليوم الثلاثاء.

وتأتي الخطوات التي أعلنها الكرملين بعد يوم من اعتراف بوتين بالقرم كدولة مستقلة عقب استفتاء أيد فيه الناخبون الانضمام إلى روسيا.

وأعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو)، أندرس فوج راسموسن، أن “الناتو” يعمل حالياً على إعادة النظر في مجمل علاقاته مع روسيا، على خلفية الأحداث الأخيرة المرتبطة بالأزمة الأوكرانية وجمهورية القرم.

وقال راسموسن في مقابلة مع شبكة (سي ان ان) الأمريكية بُثت مقتطفات منها مساء أمس الاثنين: “إننا نعيد النظر في علاقاتنا مع روسيا حالياً، وقد قررنا تعليق التعاون العملي مع روسيا، وسيقوم وزراء خارجية الدول الأعضاء في الحلف بإعادة النظر في مجمل علاقاتنا مع روسيا خلال لقائهم يومي 1 و2 أبريل المقبل”.

وأعاد الأمين العام للناتو إلى الأذهان أن الحلف كان يخطط لإجراء عملية مشتركة مع روسيا لضمان أمن السفينة الأمريكية التي ستجري على متنها عملية إتلاف الأسلحة الكيميائية السورية.

وأوضح أنه بعد التطورات الأخيرة سيقوم “الناتو” بحراسة السفينة بشكل منفرد، أما روسيا فلن تشارك في العملية.

وقال المندوب الروسي لدى “الناتو”، ألكسندر جروشكو، إن “التصريحات لن تؤثر على خيار شعب القرم”.

وكتب جروشكو في حسابه على شبكة التواصل الاجتماعي “تويتر” إن “شعب القرم حدد خياره للمستقل، ولا يمكن لأية تصريحات أن تؤثر على هذا الخيار”، حسبما ذكرت وكالة (ريا نوفوستي) الروسية.

وكان مجلس “الناتو” الذي عقد اجتماعاً أمس الاثنين، قد أصدر بياناً أيد فيه سيادة ووحدة أراضي أوكرانيا ووصف استفتاء القرم الذي أجري أول أمس الأحد بأنه غير قانوني، مشدداً على أن دول الحلف لن تعترف بنتائجه.


قد يعجبك ايضاً

سلطان بن سلمان يبحث مع مجلس الأعمال السعودي البريطاني الاستثمار السياحي والتراثي

المواطن –  الرياض التقى صاحب السمو الملكي الأمير