بالصور.. أدباء ومثقفو وإعلاميو منطقة مكة في حضرة “مشعل بن عبدالله”

بالصور.. أدباء ومثقفو وإعلاميو منطقة مكة في حضرة “مشعل بن عبدالله”

الساعة 2:47 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
700
0
طباعة
DSC_4826

  ......       

على شاطئ البحر الأحمر وفي قصر المؤتمرات كان لأهل منطقة مكة المكرمة وأدبائها ومثقفيها ورجال الإعلام وأكاديميات وسيدات أعمال موعد مع أمير شاب جمعهم ليسمع منهم أولاً، إنه مشعل بن عبدالله بن عبدالعزيز الذي أجاب على استفساراتهم وشاركهم آمالهم وطموحاتهم لخدمة أطهر بقاع الأرض وسكانها.

بداية، تحدث الحضور حول أهمية منطقة مكة المكرمة والبيت الحرام، مشيدين بما يتم من مشروعات ضخمة لراحة ضيوف وزوار المسجد الحرام، حيث شدد الأمير مشعل بن عبدالله على أن ذلك يأتي في ظل متابعة مستمرة من قبل خادم الحرمين الشريفين الذي يكرر السؤال عن تنفيذ المشاريع وما يُسهل على المسلمين أداء نسك العمرة والحج، مؤكداً في الوقت نفسه الحرص على الحفاظ على الآثار الإسلامية التاريخية في مكة المكرمة من تأثرها بالتوسعة، خاصة أن تلك الآثار هي محل اهتمام كل الأجيال.

وقال الأمير مشعل بن عبدالله إن هناك دراسة لتحديد الآثار الإسلامية التاريخية ووضع علامات عليها ضارباً المثل بطريق الهجرة وغار حراء وغيرهما من المواقع لتكون معروفة.

وتطرق الحضور إلى موضوع توطين الوظائف في المشاريع بالمنطقة خاصة مشاريع التوسعة ومشاريع القطار وضرورة التنسيق بين القطاعين العام والخاص تحت مظلة الإمارة وإطلاع رجال الإعلام على المشاريع عبر زيارات يتم الترتيب لها من مقام الإمارة، في سبيل إبراز الحقائق والوقوف على أرض الواقع والبعد عن التنبؤات وما يثار بين حين وآخر من أخبار مقرضة.

وبين الأمير مشعل بن عبدالله أنه سيتم العمل على وضع قسم في البوابة الإلكترونية لإمارة المنطقة لتلقي اقتراحات وأفكار أهل المنطقة ويتيح سبل التواصل مع المسؤولين فيها، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن على إدارة العلاقات والإعلام بالإمارة تقديم المعلومة الصحيحة لمن أراد وكل قطاع في المنطقة لديه متحدث إعلامي للتواصل مع وسائل الإعلام ومع كل باحث عن الحقيقة.

وأكد الأمير مشعل بن عبدالله على أن المواطن هو شريك في التنمية وهو المستفيد الأول من كل المشاريع ومن حقهالاطلاع على ذلك والحصول على إجابات لتساؤلاته، مشدداً على الحرص الشديد على تحقيق التنمية والاستفادة من آراء أهل المنطقة فهم الأدرى بها والأعرف بما تحتاج إليه من مشاريع مقدمة على أخرى.

وحول العمالة المخالفة، أوضح الأمير مشعل أن حملة وزارة الداخلية مستمرة لمعالجة الأوضاع بما يضمن توفير سبل العيش والراحة لسكان تلك الأحياء.

وشدد سموه على أن ما يجري الآن هو استقراء لواقع المنطقة ومحافظاتها ومراكزها من جميع النواحي ومن ثم الانتقال إلى مرحلة العمل والتنفيذ وفق توجيهات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده.

DSC_5002

DSC_4827

DSC_4644

DSC_4581


قد يعجبك ايضاً

#وظائف_شاغرة بجامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية

المواطن – خالد الأحمد أعلنت جامعة الملك عبدالله